دوة فحم تدخل إثيوبية في غيبوبة عميقة بمستشفى الفروانية

بعد أيام من وفاة خادمتين آسيويتين داخل منزل كفيلهما في منطقة صباح الناصر بسبب الدوة حتى كادت وافدة إثيوبية ان تلقى مصرعها بفعل الدوة ايضا.

هذا، ولا تزال الوافدة داخل غرفة العناية المركزة في مستشفى الفروانية في حالة حرجة جراء استنشاق الغازات السامة المنبعثة عن وسيلة التدفئة تلك.

فيما جدد مصدر في «الإطفاء» التأكيد على أهمية اتخاذ كافة سبل الحيطة والحذر خلال استخدام مدفأة الفحم مع اهمية عدم استخدامها داخل الأماكن المغلقة وفي حالة استخدامها يتم اخراجها من المكان الذي تمت تدفئته مع التأكد من اخماد الفحم بشكل كامل.

وحول تفاصيل القضية قال مصدر امني ان وافدة إثيوبية 31 عاما وصلت الى مستشفى الفروانية في حالة حرجة بواسطة سيارة اسعاف، وتبين ان الوافدة في حالة غيبوبة عميقة وأفاد كفيل الوافدة وهو مواطن بأنه اصطحب اسرته والخادمة الى مخيم في كبد وأنها قامت بالنوم تاركة مدفأة الفحم الى جوارها.

شاهد أيضاً

انتحار سورية من «الثالث» في «المهبولة»

فتحت أجهزة وزارة الداخلية تحقيقا للوقوف على ملابسات وأسباب إقدام وافدة سورية على الانتحار بإلقاء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كويت نيوز

مجانى
عرض