البنوك اللبنانية… الازمة تتصاعد

رويترز – قال مصرفيان، إن البنوك اللبنانية قررت بالإجماع إغلاق أبوابها أمام العملاء إلى أجل غير مسمى بعد سلسلة من حوادث الاقتحام من قبل مودعين يسعون لاستعادة ودائعهم المجمدة في النظام المصرفي بسبب الانهيار المالي في البلاد.

وأضاف المصرفيان أن البنوك ستواصل عملياتها العاجلة للعملاء وخدمات المكاتب الخلفية للشركات.

وأغلقت البنوك قرابة أسبوع في الشهر الماضي بعد حوادث اقتحام نفذها مودعون.

وكانت جمعية مناصرة للمودعين، قالت الاثنين الماضي، إن لبنانيا غير مسلح تمكن من سحب ما يقرب من 12 ألف دولار نقدا من حسابه المصرفي، على الرغم من تجميد مدخرات معظم المودعين.

وحرمت الأزمة المالية اللبنانية المستمرة منذ ثلاث سنوات معظم المودعين من الحصول على مدخراتهم، حيث فرضت البنوك قيودا غير رسمية على رأس المال.

وشهدت الأسابيع الماضية لجوء عدد متزايد من المودعين لعمليات اقتحام بنوك تحت تهديد السلاح لمحاولة استعادة مدخراتهم.

شاهد أيضاً

«أسواق المال» تتصدر القطاع العام والشركات الحكومية باستيفاء متطلبات الحوكمة

صدر تقرير ديوان المحاسبة عن نتائج الفحص والمراجعة على تنفيذ ميزانيات الجهات المشمــولـــة بـرقابتـه وحساباتها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

كويت نيوز

مجانى
عرض