حكومة انتقالية لإنجاز الميزانيات والانتخابات

بدأ بالفعل سريان عجلة تشكيل الحكومة المقبلة، بدءا بتكليف رئيس وزراء للمرحلة المقبلة، وذلك باستقبال سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، ورئيس مجلس الأمة الأسبق أحمد السعدون، وسمو رئيس مجلس الوزراء الأسبق الشيخ ناصر المحمد، كما أجرى سموه اتصالا هاتفيا بسمو رئيس مجلس الوزراء السابق الشيخ جابر المبارك، كما استقبل سموه سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد، وذلك في إطار المشاورات التقليدية الجارية لتشكيل الحكومة الجديدة.

هذا، وكشف مصدر نيابي أن المشاورات ركزت على تشكيل الحكومة المقبلة مع الأخذ في الاعتبار التوافق مع مجلس الأمة الحالي لإنجاز بعض الجلسات العالقة كجلسة الميزانيات.

وبين المصدر أن الأهم في المرحلة المقبلة هو وجود حكومة انتقالية قادرة على وضع الخطوات اللازمة للانتخابات المقبلة حتى لا ندخل في عوار دستوري، مضيفا أن الحكومة المقبلة من المتوقع ألا تختلف بعناصرها كثيرا عن الحكومة الحالية، إلى أن يتم إجراء الانتخابات البرلمانية المقبلة، والتي ستأتي حسب تعليمات القيادة السياسية بحكومة تتوافق والمرحلة المقبلة الحساسة. وأكد أن المشاورات لن تستغرق وقتا طويلا نظرا لوضوح الرؤية للمرحلة المقبلة، ومن المحتمل أن تؤدي الحكومة اليمين الدستورية أمام القيادة السياسية يوم الاثنين ما بعد المقبل تمهيدا للقسم الدستوري في مجلس الأمة بعد ذلك، ثم تحديد الجلسة المختصة بالميزانيات.

شاهد أيضاً

بلدية الكويت: 45 «بلوك» لمخالفين في العقارات الاستثمارية بمبارك الكبير

أعلن مدير فرع بلدية محافظة مبارك الكبير فلاح الشمري قيام البلدية بعمل (بلوك) على 45 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

كويت نيوز

مجانى
عرض