فاطمة حيات: دمج المرأة في «الألعاب الخليجية» نقلة نوعية

أشادت عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية الكويتية ورئيسة لجنة رياضة المرأة فاطمة حيات بقرار رؤساء اللجان الأولمبية الخليجية بدمج الرياضة النسائية في دورة الألعاب الرياضية الخليجية الثالثة المقرر إقامتها في الكويت خلال الفترة من 15 حتى 31 مايو المقبل، وتتضمن 15 رياضة جماعية وفردية مختلفة، وبمشاركة جميع دول مجلس التعاون.

وذكرت حيات أن هذا القرار يأتي متوافقا مع النظام العالمي المعمول به في الدورات والبطولات القارية الدولية. وقالت: «سعداء بهذه الخطوة المهمة في مسيرة الفتاة الرياضية الخليجية، والتي جاءت تقديرا للجهود الكبيرة التي قدمتها بنات الخليج عبر سنين طويلة من الإنجاز والعمل الجاد، وسيسهم هذا القرار في تطوير جميع الرياضات النسائية بدول مجلس التعاون الخليجي، ويضع الفتاة الخليجية في دائرة الاهتمام والمتابعة على قدر المساواة مع أخيها الرياضي.

وشكرت حيات الشيخ فهد الناصر، والأمين العام للجنة الأولمبية حسين المسلم، على وضع الرياضة النسائية في مقدمة أولوياتهم، ودعمهم الدائم لكل ما من شأنه النهوض بالرياضة النسائية، كما أشادت بالجهود الحثيثة لرئيسة اللجنة التنظيمية لرياضة المرأة الخليجية الشيخة حياة آل خليفة، وإسهاماتها المتعددة.

وأكدت فاطمة حيات أنها ستعقد اجتماعا تنسيقيا مع اللجان الرياضية النسائية في جميع الاتحادات الأسبوع المقبل، لوضع خطة عمل متكاملة، تشمل مراحل الإعداد الخاص والعام لجميع المنتخبات النسائية، وبما يضمن معه ظهور الفرق النسائية الكويتية بأفضل صورة ممكنة، والحصول على أفضل النتائج.

علما ان الالعاب التي تشارك فيها المرأة هي ٦ فقط وهي: كرة الصالات والدرجات الهوائية وكرة الطاولة وكرة السلة (٣ x ٣) والالعاب الالكترونية.

شاهد أيضاً

هل هناك علاجات لسرطان الثدي؟

بمناسبة شهر التوعية بسرطان الثدي (أكتوبر)، يقدم خبراء ومختصون عبر حملات توعوية وتقارير ودراسات، مجموعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

كويت نيوز

مجانى
عرض