دراسة: زيادة أوقات الفراغ عن خمس ساعات يقلل شعور الفرد بالرفاهية

كشفت دراسة جديدة عن وجود علاقة ارتباطية طردية بين زيادة أوقات الفراغ وانخفاض الشعور بالرفاهية.

ووجدت الدراسة -الذي نشرته صحيفة /ذا جارديان/ البريطانية -على موقعها الإلكتروني أن شعور الإنسان بالرفاهية ينخفض بعد خمس ساعات من وقت الفراغ، كما وجد الباحثون أنه في حين أن مستويات الرفاهية الذاتية ترتفع في البداية مع زيادة وقت الفراغ، فإن هذا الاتجاه لا ينطبق بالضرورة على ساعات أوقات الفراغ الكثيرة.

كما جاء في الدراسة، التي نُشرت في “مجلة الشخصية وعلم النفس الاجتماعي” العلمية، أنه في حين ترتفع الرفاهية الشخصية التي يشعر بها الفرد طرديا مع مقدار وقت الفراغ الذي يحصل عليه، إلا أن هذه الرفاهية تبدأ في الانخفاض بمجرد مرور خمس ساعات أو أكثر من أوقات الفراغ. وأشار الفريق البحثي إلى أن الأمر مرتبط بما يفعله المرء في وقت فراغه.

وخلصت الدراسة إلى أن المزيد من وقت الفراغ لا يكون بالضرورة أفضل، بالنظر إلى المشاعر المتخيلة عن الرفاهية.

شاهد أيضاً

قصة الجاسوس الذي أصبح راهبا بعد مهمة في بغداد

هل شاهدت فيلم جيمس بوند الجديد واعتقدت أن أحداثه غير واقعية؟ حسنا، اقرأ قصة حياة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كويت نيوز

مجانى
عرض