«الصحة العالمية» تطالب بتعليق جرعات «كورونا» التنشيطية.. والصين تشدّد القيود

طالب رئيس منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم، امس، بتعليق شراء الجرعات المنشطة من اللقاح المضاد لفيروس (كورونا) المستجد حتى نهاية سبتمبر المقبل.

وقال رئيس المنظمة إن مقترح تعليق عمليات الشراء سيسمح بأن يتم تطعيم 10% على الأقل من شعب كل بلد، وذلك حسبما نقلت شبكة (سكاي نيوز) البريطانية.

كما نقلت الشبكة عن مديرة اللقاحات والبيولوجيا بالمنظمة كاثرين أوبراين قولها: «نحتاج أن نركز على توصيل الجرعات الأولى والثانية من اللقاح للأشخاص الأكثر ضعفا والأكثر عرضة للإصابة بأمراض خطيرة والموت».

إلى ذلك، قالت المنظمة في تحديثها الأسبوعي عن تطورات انتشار فيروس كورونا، والذي أصدرته امس، في جنيف إن الحالات الأسبوعية زادت لأكثر من شهر، حيث تم الإبلاغ عن أكثر من 4 ملايين حالة في الأسبوع الماضي وأنه تم الإبلاغ عن أكثر من 570 ألف حالة في المتوسط كل يوم خلال الأسبوع الماضي مقارنة بما يزيد قليلا على 540 ألف حالة تم الإبلاغ عنها يوميا في الأسبوع السابق.

وعزت المنظمة الدولية هذا الاتجاه المتزايد إلى حد كبير للزيادات الكبيرة في مناطق شرق البحر الأبيض المتوسط وغرب المحيط الهادئ، التي سجلت زيادة بنسبة 37% و33% على التوالي مقارنة بالأسبوع السابق، في حين أن عدد الوفيات المبلغ عنها انخفض هذا الأسبوع بنسبة 8% مقارنة بالأسبوع السابق، حيث تم الإبلاغ عن أكثر من 64 ألف حالة وفاة، مشيرا إلى أن إقليم غرب المحيط الهادئ وإقليم شرق المتوسط اظهرا زيادة حادة في الوفيات الجديدة مقارنة بالأسبوع السابق 48% و31% على التوالي. من جهة أخرى، أعلنت بكين امس، تشديد القيود على سفر مواطنيها إلى الخارج في مواجهة تزايد الإصابات بفيروس كورونا في الصين.

وقالت سلطات الهجرة إنها وبشكل موقت «لن تقوم بإصدار جوازات سفر عادية ووثائق دخول – خروج أخرى» لدواع غير ضرورية. لكن هذا لا يعني بعد حظرا شاملا على السفر إلى الخارج.

وقال المسؤول في سلطات الهجرة ليو هياتو في مؤتمر صحافي إن الأشخاص الذين لديهم «حاجة حقيقية لمتابعة الدراسة في الخارج أو وظيفة أو نشاط تجاري» ستصدر وثائقهم بعد عملية تدقيق.

ومنعت الطواقم الأجنبية على متن مئات السفن، من النزول في المرافئ الصينية وتغيير نوبات العمل.

وأمرت الحكومة المركزية بلديات بوقف النقل العام وسيارات الأجرة في مناطق تشهد تفشيا للفيروس، حسبما أعلنت وزارة النقل في المؤتمر الصحافي نفسه.

في الأثناء، تجاوزت إيران، أكثر دول الشرق الأوسط تأثرا بفيروس كورونا، عتبة 4 ملايين إصابة أمس، وفق الأرقام الرسمية لوزارة الصحة، مع تسجيل حصيلة قياسية للإصابات لليوم الثالث تواليا.

وأفادت الوزارة بتسجيل نحو 40 ألف إصابة جديدة في 24 ساعة، ما يرفع إجمالي عدد الإصابات إلى أكثر من 4 ملايين منذ بدء ظهور كوفيد-19 في البلاد في فبراير 2020.

إلى ذلك، سجلت الجمهورية الإسلامية 409 وفيات في 24 ساعة.

شاهد أيضاً

دبي تعتمد ميزانية إسكانية تاريخية بـ 65 مليار درهم.. لبناء مساكن للمواطنين

اعتمد نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كويت نيوز

مجانى
عرض