احتجاجات «شح المياه» تمتد إلى طهران وهتافات ضد نظام الحكم

تطورت «احتجاجات شح المياه» المستمرة منذ اسبوع في ايران، وامتدت من الأهواز لتصل العاصمة طهران حيث تحولت الى اعمال عنف تخللها سقوط قتلى وجرحى، وهتافات ضد نظام الحكم في البلاد، بحسب مقاطع ڤيديو نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل إعلام إيرانية

وأظهرت عدة مقاطع ڤيديو رفعها رواد مواقع التواصل الاجتماعي استخدام قوات الأمن للغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين، ففي بلدة إيذج، أظهر مقطع ڤيديو متظاهرين يهتفون «رضا شاه بارك روحك» في إشارة إلى الملك الذي أسس سلالة بهلوي التي أطاحت بها ثورة الخميني عام 1979

وبعد أن دعت مجموعات ونشطاء معارضة إلى مظاهرات لدعم متظاهري خوزستان، أظهرت مقاطع ڤيديو نشرت فجر أمس، نساء يهتفن «تسقط الجمهورية الإسلامية» في محطة مترو بطهران

وخلال الليل، عبر بعض الناس في العاصمة عن غضبهم بهتافات ضد الزعيم الأعلى آية الله علي خامنئي، بحسب رويترز

وقتل شابان على الأقل بالرصاص في الاحتجاجات

وألقى مسؤول باللوم على المتظاهرين المسلحين، لكن نشطاء قالوا على وسائل التواصل الاجتماعي إنهما قتلا بأيدي قوات الأمن

وتقول الأقلية العربية في إيران، والتي يعيش معظم أفرادها في إقليم خوزستان الغني بالنفط، إنها تواجه التمييز منذ فترة طويلة في البلاد

وسمعت متظاهرة عربية وهي تصرخ في وجه قوات الأمن في أحد مقاطع الڤيديو قائلة: «سيدي! سيدي! المظاهرة سلمية

لماذا تطلقون النار؟ لم يأخذ أحد أرضك ومياهك»

وأعلنت السلطات كذلك، مقتل ضابط في الشرطة واتهم الاعلام الرسمي من وصفهم بـ «مثيري شغب» في محافظة خوزستان بقتله

وأفادت وكالة الأنباء الرسمية (إرنا) عن مقتل ضابط في قوات الأمن «إثر أعمال شغب» في مدينة بندر ماهشهر الساحلية في خوزستان

وقال المسؤول المحلي فريدون بندري «إثر أعمال الشغب التي جرت في بلدة طالقاني (التابعة لبندر ماهشهر)، بوغت كوادر وحدة الاغاثة التابعة لقوى الأمن الداخلي، وتعرضوا الى إطلاق نار من مثيري الشغب من فوق سطح أحد المباني»

ولم يحدد بندري طبيعة «أعمال الشغب» في ماهشهر، وما اذا كانت مرتبطة باحتجاجات شح المياه في خوزستان

شاهد أيضاً

الحرائق في روسيا.. وزارة الطوارئ تستعد للأسوأ

قالت وزارة حالات الطوارئ الروسية، إنه تم تحديد الاحتياطي اللازم استخدامه، في حالة تدهور وضع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كويت نيوز

مجانى
عرض