رئيس شركة كولونيال بايبلاين يقر بدفع فدية لقراصنة إلكترونيين استهدفوها

أعلن رئيس شركة كولونيال بايبلاين المشغلة لخط أنابيب نفط في الولايات المتحدة أنه سمح بدفع فدية قدرها 4,4 ملايين دولار للقراصنة الذين نفذوا هجوما إلكترونيا على شبكتها.

وقال جوزيف بلونت في مقابلة مع صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية “أعلم أنه قرار أثار كثيرا من الجدل (…) أعترف أنني لم أشعر بالراحة لرؤية الأموال تتبخر وتذهب إلى مثل هؤلاء الأشخاص”.

وأردف “لكنه كان الشيء الصحيح الذي يجب القيام به من أجل البلد”.

هذا أول إقرار من الشركة بدفع فدية، وكان تقرير صادر عن وكالة بلومبرغ أكد أن الشركة حولت 5 ملايين دولار فدية للقراصنة.

تشغّل الشركة أكبر شبكة خطوط أنانبيب في الولايات المتحدة، تنقل البنزين ووقود الطائرات من ساحل خليج تكساس إلى الساحل الشرقي المكتظ بالسكان عبر 8850 كيلومترا من القنوات التي تخدم 50 مليون مستهلك.

وشهدت عدة ولايات في شرق البلاد نقصا في إمدادات الوقود لأيام خلال الأسبوع الماضي فاقمها تدفق مستهلكين مذعورين على محطات البنزين.

تشتبه واشنطن أن مجموعة “دارك سايد” الإجرامية التي تنشط من روسيا استهدفت الشركة.

وكانت كولونيال بايبلاين أعلنت السبت أنها عاودت “عملياتها الاعتيادية”، وذلك بعد أن قالت ليل الخميس إنها استأنفت العمل لكن عودة سلاسل الإمداد إلى الوضع الاعتيادي ستستغرق أياما.

شاهد أيضاً

قصة الجاسوس الذي أصبح راهبا بعد مهمة في بغداد

هل شاهدت فيلم جيمس بوند الجديد واعتقدت أن أحداثه غير واقعية؟ حسنا، اقرأ قصة حياة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كويت نيوز

مجانى
عرض