عون يطالب باعتماد مفاوضات ترسيم الحدود البحرية على القانون الدولي

طالب الرئيس اللبناني ميشال عون بأن لا تكون مفاوضات ترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل مرتبطة بشروط مسبقة لكن تعتمد على القانون الدولي.

وأكد عون، خلال لقائه، اليوم الثلاثاء، مع الوفد اللبناني المسؤول عن المفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود البحرية الجنوبية مع إسرائيل، بألا تكون متابعة التفاوض مرتبطة بشروط مسبقة، بل اعتماد القانون الدولي الذي يبقى الأساس لضمان استمرار المفاوضات للوصول الى حل عادل ومنصف يريده لبنان حفاظاً على المصلحة الوطنية العليا والاستقرار، وعلى حقوق اللبنانيين في استثمار ثرواتهم.

وأطلع أعضاء الوفد الرئيس اللبناني على المداولات التي تمت خلال الاجتماع بمشاركة الوفد الأمريكي الذي طلب رئيسه أن يكون التفاوض محصوراً فقط بين الخط الإسرائيلي والخط اللبناني المودعَين لدى الأمم المتحدة، أي ضمن المساحة البالغة 860 كيلومتراً مربعاً، وذلك خلافاً للطرح اللبناني من جهة ولمبدأ التفاوض من دون شروط مسبقة من جهة ثانية.

وانطلقت صباح اليوم الثلاثاء، الجولة الخامسة للمفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل.

وتجري هذه المفاوضات برعاية الأمم المتحدة، وبوساطة أمريكية، للبحث في ترسيم الحدود البحرية بين الجانبين.

شاهد أيضاً

بايدن: 40% من قادة دول العالم طلبوا مساعدة واشنطن في توفير لقاحات كورونا

أ ف ب – قال الرئيس الأمريكي جو بايدن إن نحو نصف قادة دول العالم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كويت نيوز

مجانى
عرض