متاحف الفاتيكان تعيد فتح ابوابها في مايو وتستقبل عددا محدودا من السياح

أعلنت متاحف وحدائق الفاتيكان عن خطط لإعادة فتح أبوابها اعتبارا من الثالث من أيار/مايو، ما يسمح لمن يقيمون بالمنطقة بالحصول على لمحة نادرة لسقف كنيسة سيستين بدون الحشود المعتادة، فيما مازالت السياحة الإيطالية تعاني من الجائحة.

والآن بالكاد هناك أي سياح في روما بسبب قيود السفر المفروضة في إيطاليا. وفي أوقات ما قبل الجائحة، غالبا ما كانت تعني زيارة إلى متاحف الفاتيكان الطوابير والزحام المفرط والحراس الذين يحثون الجميع على التحرك.

وفي معرض الإعلان عن الخطط في الثامن من آذار/مارس، قال منظمو المتاحف في مدينة الفاتيكان إنه لأسباب تتعلق بالصحة العامة، لايزال يجب حجز التذاكر مقدما من الموقع الإلكتروني الخاص بالمتاحف. وبالإضافة لذلك سوف يتم إدخال عدد محدود من الضيوف.

كما أن موعد الفتح مشروط وسوف يتوقف في النهاية على معدلات الإصابة بفيروس كورونا في حينه. ومؤخرا تراجع منحنى الإصابة في إيطاليا بشكل طفيف ولكن بشكل عام مازالت الأرقام أعلى منه في أجزاء أخرى من أوروبا.

يشار إلى أن المتاحف في الفاتيكان هي بين أكثر الوجهات السياحية شهرة في روما. وكانت قد أغلقت مجددا بعد فتح مؤقت في الموجة الثالثة التي حلت في أذار/مارس.

وارتفعت أرقام الزوار باطراد في السنوات الأخيرة إلى 7ر6 مليون في .2019 كما أن مبيعات التذاكر مصدر مهم للعائدات لدولة الفاتيكان

شاهد أيضاً

جراحون أمريكيون ينصحون الأشخاص دون الأربعين بتجنب جراحات استبدال الركبة

حذّر جراحون أمريكيون من أن عمليات استبدال الركبة في مرضى هشاشة العظام الذين تقل أعمارهم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كويت نيوز

مجانى
عرض