مصر توقع اتفاقية تعاون استخباراتي عسكري مع أوغندا في ظل تواصل أزمة سد النهضة

وقعت مصر وأوغندا اتفاقية تعاون استخباراتي عسكري، أمس الأربعاء، بمقرّ المخابرات الأوغندية في العاصمة كامبالا.

ويأتي ذلك في وقت تحتدّ فيه التوترات بين مصر وإثيوبيا بشأن سدّ النهضة الإثيوبي على مجرى نهر النيل.

وقالت الحكومة الأوغندية في بيان إن الاتفاقية الموقّعة هي نتيجة لاجتماع بين مسؤولين من البلدين استضافته القاهرة في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

ونقل البيان عن رئيس جهاز الاستخبارات العسكرية الأوغندي “أبيل كانديهو” قوله إن الاتفاقية تؤسس لاستمرار التعاون بين الوكالتين في مجال تبادل المعلومات على أساس منتظم، وهو أمر ضروري لمكافحة الإرهاب والجرائم الأخرى”.

وطبقا للبيان، الذي أعادت نشره صفحة السفارة المصرية في كمبالا، أكد اللواء سامح صابر الدجوي رئيس الوفد المصري، ونائب رئيس جهاز الاستخبارات المصرية، على أهمية التعاون بين البلدين.

وقال الدجوي: “حقيقة أن أوغندا ومصر تتقاسمان النيل والتعاون بين البلدين أمر حتمي لأن ما يؤثر على الأوغنديين سيؤثر بشكل أو بآخر على مصر”.

ولم تعلّق الحكومة المصرية رسميا على البيان الأوغندي، إلا أن مصدرا مطلعا أكد أن التوقيع على الاتفاقية تم الأسبوع الجاري، مشيرا إلى أنه يأتي في سياق تعزيز العلاقات بين البلدين.

وكان وفد الاستخبارات المصري قد وصل إلى أوغندا، أحد منابع النيل، قبل أربعة أيام في إطار زيارة رسمية لإجراء مباحثات مع كبار المسؤولين هناك بشأن التعاون الأمني والاستخباراتي بين البلدين.

وبموجب هذه الاتفاقية، ستتبادل مصر وأوغندا معلومات استخباراتية على أساس منتظم.

شاهد أيضاً

مصر تعلن رفضها عرضاً إثيوبياً بمشاركتها بيانات ملء وتشغيل سد النهضة دون اتفاق ملزم

أكد المتحدث الرسمي باسم وزارة الموارد المائية والري المصرية تمسك مصر بضرورة التوصل لاتفاق متكامل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كويت نيوز

مجانى
عرض