#الجيش_الأميركي يشتري بيانات #تطبيقات الصلاوات لتتبع ملايين #المسلمين!!

ذكر موقع بيزنس إنسايدر، أن الجيش الأميركي اشترى بيانات الموقع المستخرجة من تطبيق شائع للصلاة للمسلمين لتتبع المستخدمين في إطار عمليات مكافحة الإرهاب.

و«Muslim Pro »، تطبيق للصلاة لديه أكثر من 98 مليون تنزيل، حيث يذكر المستخدمين بالصلاة اليومية ويوفر قراءات من القرآن، وتؤكد الشركة المطورة له أنه «التطبيق الإسلامي الأكثر شعبية».

كما أنه يتتبع موقع المستخدمين ويبيع بيانات الموقع للوسطاء – والجيش الأميركي هو أحد المشترين، وفقًا لتقرير جديد من مؤسسة « Vice’s Motherboard» المتخصصة في تحليل البيانات.

وتطبيق Muslim Pro هو واحد من مئات تطبيقات الهواتف الذكية التي تكسب المال عن طريق بيع بيانات موقع المستخدمين إلى وسطاء طرف ثالث.

وكان قد تم الكشف في السابق، عن استخدام البنتاغون بيانات موقع الهاتف الذكي من أجل التخطيط للعمليات العسكرية وتنفيذها.

الدفاع عن الخصوصية

وقد أثارت هذه الممارسة حفيظة المدافعين عن الخصوصية، لكن شركات بيانات الموقع وشركائها تصر على أن تحركات الأشخاص مجهولة المصدر وليست مرتبطة بشكل مباشر لهوياتهم، ومع ذلك، فقد أظهرت بعض الدراسات أنه من السهل إلغاء إخفاء هوية بيانات الموقع وربطها بالأفراد.

والتقرير الجديد هو أحدث مثال على كيفية قيام الوكالات الحكومية بالتوجه إلى وسطاء البيانات الخاصين لجمع معلومات دقيقة عن تحركات الأفراد، بما في ذلك المواطنين الأميركيين.

ودعا بعض المشرعين إلى تنظيم هذه الممارسة بشكل أكثر صرامة بعد أن تم الكشف عن أن وزارة الأمن الداخلي اشترت بيانات الموقع لتعقب الأشخاص المشتبه بهم في الهجرة إلى الولايات المتحدة بشكل غير قانوني.

وفي حالات أخرى، اشترى الجيش الأميركي بيانات الموقع مباشرة من الوسطاء بدلاً من المرور عبر مقاولي الدفاع.

ووفقًا لسجلات المشتريات العامة الأميركية، أنفقت قيادة العمليات الخاصة الأميركية 91 ألف دولارًا في أبريل للوصول إلى بيانات الموقع المقدمة من شركة Babel Street ، التي تستخرج البيانات من تطبيقات الهواتف الذكية.

من جانبه، قال تيم هوكينز، المتحدث باسم قيادة العمليات الخاصة الأميركية: «نحن نلتزم بشدة بالإجراءات والسياسات المعمول بها لحماية الخصوصية والحريات المدنية والحقوق الدستورية والقانونية للمواطنين الأميركيين».

تحديد مواقع الأشخاص

وبحسب بيزنس إنسايدر، تبيع شركة Babel Street منتجًا يسمى Locate X يسمح للضباط بتحديد منطقة على الخريطة ويظهر التحركات داخل تلك المنطقة.

وفقًا لـ Motherboard يمكن للعملاء إجراء العديد من استعلامات البحث كما يريدون بعد الدفع للوصول إلى البيانات ، وفقًا لوثيقة تسويق Babel Street.

كما استخدمت وكالة الأمن القومي نوعًا مختلفًا من بيانات الموقع التي تم الحصول عليها من بطاقات SIM للهواتف من أجل تنفيذ ضربات بطائرات بدون طيار ضد عناصر طالبان المشتبه بهم.

شاهد أيضاً

المسبار الصيني جمع عينات من القمر

قالت وكالة الفضاء الصينية أمس الخميس إن المسبار تشانغ آه-5 أتم جمع عينات من صخور …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كويت نيوز

مجانى
عرض