إقلاع طائرة الإغاثة الثالثة من الجسر الجوي الكويتي إلى ليبيا بـ10 أطنان من المواد الطبية

أقلعت صباح اليوم السبت طائرة الإغاثة الثالثة من الجسر الجوي الكويتي متجهة إلى ليبيا الشقيقة وعلى متنها أكثر من عشرة أطنان من المواد والمستلزمات الطبية تولتها الجمعية الكويتية للإغاثة لعلاج الجرحى والمصابين هناك إثر إعصار (دانيال).
ويأتي الجسر الجوي الكويتي لإغاثة الأشقاء في ليبيا تنفيذا للتعليمات السامية الصادرة من القيادة السياسية الرشيدة والتوجيهات المباشرة من سمو الشيخ أحمد نواف الأحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء والمتابعة الحثيثة من وزير الخارجية الشيخ سالم عبدالله الجابر الصباح وبقية الوزارات والجمعيات والمؤسسات الخيرية والإنسانية إثر الإعصار الشديد والفيضانات غير المسبوقة التي تعرضت لها مناطق شمال شرق دولة ليبيا الشقيقة.
وقبيل إقلاع الطائرة قال ممثل وزارة الخارجية الملحق الدبلوماسي سعد النويف لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) إن تسيير رحلة الإغاثة الثالثة من الجسر الجوي الكويتي يأتي تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية الحكيمة والحكومة الرشيدة ووزارة الخارجية لدعم الأشقاء في ليبيا في محنتهم اثر تداعيات إعصار (دانيال).
وأشار النويف إلى استجابة دولة الكويت ووقوفها دائما مع الأشقاء في الأزمات والكوارث انطلاقا مما جبل عليه الشعب الكويتي من عمل الخير وإغاثة المحتاجين والمنكوبين.
من جانبه قال الخبير في إدارة الكوارث بالفريق الدولي للتقييم والتنسيق للكوارث في الأمم المتحدة العقيد الدكتور مشاري الفرس من قوة الإطفاء العام الكويتية ل(كونا) إن دولة الكويت سباقة دائما في دعم المتضررين والمنكوبين جراء الكوارث من خلال تقديم المساعدات والمواد الإغاثية على اختلافها وسرعة الاستجابة بكل أشكالها ماديا ومعنويا أو على المستوى الفني في تقييم تداعيات الكوارث.
وأضاف العقيد الفرس إنه توجهه إلى ليبيا يأتي إثر تلقيه بلاغا من فرع الاستجابة للطوارئ في الأمم المتحدة بضرورة الالتحاق بفريق دولي هناك بغية تقديم الدعم الفني الخاص بتقييم كارثة (دانيال).
وأعرب عن الشكر لرئيس مجلس الوزراء بالإنابة وزير الداخلية الشيخ طلال خالد الأحمد الصباح ولرئيس قوة الإطفاء العام الفريق خالد المكراد على تسهيل عملية انتقاله إلى ليبيا.
من جانبه قال ممثل الجمعية الكويتية للإغاثة يوسف الصديقي إن طائرة الإغاثة الثالثة من الجسر الكويتي المتجهة إلى ليبيا اليوم تحمل على متنها أكثر من عشرة أطنان من المساعدات الطبية والأدوية والعلاجات التي يحتاجها الجرحى والمصابين هناك.
وأضاف الصديقي أن الطائرة من المقرر أن تصل إلى مطار بنغازي وسيتم تسليمها إلى وزارة الصحة الليبية.
وكانت طائرة الإغاثة الأولى من الجسر الجوي الكويتي اتجهت الى ليبيا في 13 سبتمبر الجاري وعلى متنها 40 طنا من المعدات والمواد الإغاثية والطبية تلتها الطائرة الثانية أمس الأول وعلى متنها 41 طنا.
يذكر أنه منذ وقوع كارثة (دانيال) في ليبيا برزت سرعة استجابة الجهات والمؤسسات الكويتية الإنسانية لهذا النداء العاجل وتسخيرها كل الإمكانات لوصول هذه المساعدات بأقرب وقت وسط تنسيق وإعداد بين الوزارت والجمعيات والمؤسسات الخيرية والإنسانية الكويتية لتسيير رحلات الجسر الجوي الكويتي وتقديم الإغاثة العاجلة لأبناء الشعب الليبي الشقيق.

شاهد أيضاً

السيطرة على حريق أعلاف في منطقة السالمي

سيطرت فرق الإطفاء ظهر، اليوم السبت، على حريق أعلاف على مساحة 3 آلاف متر مربع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كويت نيوز

مجانى
عرض