أميرة إسماعيل.. أول حكمة دولية لكرة سلة في قطاع غزة

تتوزع نظرات المشجعين الحاضرين في مباراة لكرة السلة لفئة الرجال، تارة لمتابعة أداء اللاعبين، وتارة أخرى لمراقبة مشهد غير مألوف في قطاع غزة المحافظ: أميرة إسماعيل، أول سيدة حكمة للعبة.

اقتحمت الشابة إسماعيل البالغة 23 عاماً، عالم الرياضة لتصبح أول فتاة تنال لقب حكم دولي في القطاع المحاصر ذي الطبيعة المحافظة.

وسط ذهول تام، يحدق مشجعون وهم يشاهدون من مدرجات الملعب بالفتاة الحكم التي تدير المباراة بين فريق مخيم النصيرات (وسط) ونظيره التابع لجمعية الشبان المسيحية في القطاع.

ملؤها الثقة، تراقب أميرة أداء اللاعبين وهي تجلس إلى جوار زميل لها حول طاولة خشبية في مقصورة الحكام.

نجحت الشابة في العام الحال بنيل رخصة حكم دولي من الاتحاد الدولي لكرة السلة (فيبا)، بعدما اجتازت امتحانات ينظمها الاتحاد عبر الإنترنت.

تقر إسماعيل بوجود قيود مجتمعية على النساء في مهنة مماثلة.

تقول الشابة التي ترتدي بزة رياضية بلون عينيها الزرقاوين “كنت مصممة على النزول إلى الملعب وممارسة مهنتي كحكم دولي. إنني استحق ذلك”.

ورغم أنها تحمل شهادة في الصيدلة، تقول إن “فكرة لعب فتيات لكرة السلة وممارسة الرياضة لم تكن منتشرة في المجتمع الغزّي في الآونة الأخيرة”.

شاهد أيضاً

بعد تسجيل «الهدف القاتل».. وفاة المدرب المصري أدهم السلحدار بأزمة قلبية

أفادت وسائل إعلام مصرية، الخميس، بوفاة أدهم السلحدار، نجم فريق الإسماعيلي السابق والمدير الفني لفريق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كويت نيوز

مجانى
عرض