مستهترون حاولوا دهس قائد دورية في النعيم

4_15_201630747PM_122069251

كويت نيوز: ذكرت الادارة العامة للعلاقات والاعلام الامني أنه وأثناء قيام إحدى الدوريات الأمنية التابعة لمخفر منطقة النعيم في محافظة الجهراء بجولة تفقدية في المنطقة لمتابعة الحالة الأمنية وضبط المستهترين والمخالفين للقانون خصوصا أثناء هطول الأمطار حيث تكثر البلاغات والشكاوي عن قيام بعض الأشخاص بقيادة مركباتهم برعونة واستهتار، شاهدت ثلاث مركبات رياضية يقوم أصحابها بممارسة الاستهتار والرعونة على الطريق العام غير أنهم عمدوا إلى الفرار بعد مشاهدتهم الدورية ، وتم متابعة إحدى هذه المركبات من نوع (جي تي) لون فضي ولا تحمل لوحات أرقام معدنية في محاولة لضبطه للحيلولة دون قيامه بتعريض نفسه أو الآخرين للخطر.
وأشارت الإدارة إلى أن قائد المركبة استمر بالهرب ولم يمتثل إلى أوامر الدورية بالتوقف وواصل قيادة مركبته دون توقف إلى أن اضطر إلى ذلك بعد فترة نتيجة عدم مقدرته الهرب بسبب الازدحام المروري على الطريق، وتوجه الضابط قائد الدورية إليه لضبطه وتسجيل مخالفة (رعونة واستهتار) بحقه إلا أنه حاول دهس الضابط محاولا الهرب مرة أخرى وأثناء محاولته تفادى دهسه من قبل هذا المستهتر سقط الضابط على الأرض وأصيب بخدوش بسيطة جراء السقوط.

وتابعت الادارة بتوضيح أنه وأثناء ضبط هذا المستهتر تجمع بعض الأشخاص والمارة حول الدورية وقام بعضهم بإخراج المتهم من الدورية لتمكينه من الهرب فتم التحفظ على المركبة وسحبها إلى المخفر.

وأكدت الإدارة على أن مديرية أمن محافظة الجهراء استدلت على الجاني الذي تبين أنه مواطن يدعى محمد صالح جزوي من مواليد 1994، وفي وقت لاحق قام والد المتهم بتسليمه إلى مخفر سعد العبدالله.

ونوهت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني إلى أن الامتثال إلى أوامر رجال الأمن واجب قانوني ووطني ومن يتعمد عدم الامتثال إليه يعرض نفسه إلى إجراءات قانونية مشددة، كما نبهت إلى أن مساعدة أو تسهيل هروب مطلوبين أو عدم الإذعان إلى تعليمات رجال الأمن في موقع الحدث تعرض مرتكبها إلى جزاءات قانونية

شاهد أيضاً

وزير الداخلية يتفقد النويصيب الحدودي

تفقد وزير الداخلية الشيخ ثامر العلي، اليوم السبت، منفذ النويصيب الحدودي، وكان في استقباله وكيل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

كويت نيوز

مجانى
عرض