الرئيسية » محــليــات » البدر: ليس كل من يحمل شهادة الدكتوراه قادراً على التدريس

البدر: ليس كل من يحمل شهادة الدكتوراه قادراً على التدريس

 

كويت نيوز: أكد مدير جامعة الكويت، د. عبداللطيف البدر أن الجامعة مستعدة لاستقبال العام الجامعي الجديد، مضيفا أن هناك قرارا أكاديميا بعدم تحميل الجامعة أكثر من طاقتها والطالب هو الأهم في العملية التعليمية والتدريسية، والمجتمع دائما يفكر في قبول الطلبة ولا تفكر في الطالب المتميز الذي تحتاج إليه الدولة.

وأضاف البدر، في تصريح للإعلاميين على هامش مؤتمر «المواطنة في الكويت.. تشخيص للواقع ورؤية للمستقبل» يجب أن تعطي الجامعة قرارها الأكاديمي، ولكن الجامعة تعتبر حكومية وليست خاصة، وتتعامل مع الوضع ليس بانفتاح إنما بنوع من المرونة، مشيرا إلى أنه سيتم طرح هذا الموضوع في اجتماع مجلس الجامعة المقبل، وسيكون القرار الأكاديمي مبنيا على ما يقدم من الكليات.

إحصائيات

وفيما يتعلق بتقديم 13 ألف طالب إلى جامعة الكويت، أوضح البدر قائلا: هذه الأرقام ليست دقيقة وكل الإحصائيات تبين أن القبول الجامعي للعام الدراسي الجديد مقارب للعام الماضي ولا يوجد اختلاف كبير بينهما.

وحول قضية رفع نسب القبول، قال البدر: لا أؤمن بالنسب وفي السابق كانت «أعداد الخريجين ليست كثيرة وتحدد نسبة 70 % للقبول كي يكون الطالب مؤهلاً للدراسة، ويملك المقدرة الكافية، ولكن اليوم نحن نتحدث عن هل الجامعة قادرة على التعليم أم لا؟

رفع النسب

وأضاف البدر قائلا: لو رفعنا النسب إلى %90 وتقدم إلينا آلاف بهذه النسبة، وهم مستوفون لشروط القبول وفقا لهذه النسب، كيف سيتم قبولهم؟ مشددا في الوقت ذاته على مقدرة الطاقة الاستيعابية للجامعة، التي يجب النظر إليها في آلية قبول الطلبة.

حَمَلة الدكتوراه

وحول الاعتصامات التي دعا إليها تجمع حَمَلة شهادة الدكتوراه الكويتيين، علق البدر، قائلا: ليس كل من حمل شهادة الدكتوراه قادرا على مهنة التدريس، والتعليم مهم، مؤكدا أنه من يحصل على الدكتوراه يعتمد على: متى حصل عليها؟ وهل تعلم كيف يقوم بالتدريس؟ مشيرا الى انه لا توجد جامعة بالعالم يحصل فيها شخص ما على شهادة الدكتوراه ويقوم بالتدريس في اليوم الذي يليه إلا بجامعة الكويت.

وحتى المبتعثين لدينا يقومون بالتدريس فور حصولهم على شهادة الدكتوراه، وهذا الأمر غير طبيعي، فما بالكم بحملة شهادة الدكتوراه الذين منهم أساتذة بـ«التطبيقي» وباحثين في معهد الأبحاث وموظفين، والأدهى من ذلك بعضهم يتقدم ليتعين كمدرس ضمن أول السلم الأكاديمي ويبلغ من العمر 55 عاما، فكيف يصبح مدرسا بهذه السن؟».

سوق العمل

بدورها، قالت نائب مدير جامعة الكويت للشؤون العلمية، د. فريال بوربيع، أن «جامعة الكويت تعمل بجد للارتقاء ببرامجها التعليمية ونوعية أبحاثها ومخرجاتها لتلبية احتياجات سوق العمل وتحقيق الشراكة العلمية والعملية مع القطاعين الحكومي والخاص، تحقيقا للأهداف الاستراتيجية للجامعة ولا يكون ذلك إلا من خلال مواطنين صالحين يلتزمون بقيم المواطنة».

وتساءلت بوربيع «هل نستطيع أن نعمّق مفهوم المواطنة في مجتمعاتنا بدلا من مفهوم الولاء للعرق والدين والحزب، مبتعدين كل البعد عن مفهوم المواطنة الحقيقية، التي ينطوي تحتها مفهوم الانتماء للوطن وليس لشيء آخر».

المبادئ والتقاليد

بدوره، قال رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر، د.صالح جاسم، إن مؤتمرنا يسعى ليرسخ المبادئ والتقاليد التي جبل عليها أهل الكويت نابعة من دينهم ودستورهم وديموقراطيتهم مبادئ وتقاليد ركز عليها أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح في خطاباته، ولعل أبرزها ما ورد في النطق السامي لافتتاح دور الانعقاد لمجلس الأمة والمناسبات الاجتماعية والوطنية المختلفة.

مردفا «ولتحقيق ذلك فقد هدف المؤتمر إلى تشخيص واقع المواطنة في المجتمع الكويتي، مع تقديم رؤية واضحة للمستقبل مع أهمية ترسيخ قيم المواطنة في التشريع والمجالات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والإعلامية في المجتمع الكويتي وتوحيد الاهتمام لبناء المواطن المنشود.

لا خلاف مع الحجرف

في سؤال وُجه للبدر حول ما أثير عن خلافه مع وزير التربية وزير التعليم العالي د. نايف الحجرف في مجلس الجامعة الأخير، قال: «لا توجد خلافات، وما حصل هو نقاش داخل مجلس الجامعة، وكل منا يقول رأيه، ويحدث اختلاف في الرأي وجميعنا إخوة، ويجب ألا يكون هناك اتفاق في الآراء في كل شيء، لأن الاختلاف أمر طبيعي، وهذه مؤسسة تعليمية لابد أن يكون فيها الحوار والنقاش واختلاف أكاديمي واختلاف في الرأي».

شاهد أيضاً

1280x960

غداً آخر موعد لتوفيق أوضاع الوسائل الإعلامية الإلكترونية

أعلن مدير إدارة النشر الإلكتروني بوزارة الإعلام لافي السبيعي أن غداً آخر موعد لتوفيق أوضاع …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *