الرئيسية » أهم الأخبار » جمعة دامية بعد وصف ‘الإخوان’ بالإرهاب

جمعة دامية بعد وصف ‘الإخوان’ بالإرهاب

a1اندلعت مصادمات دامية بين قوات الأمن وأنصار جماعة الإخوان المسلمين، في عدة مدن مصرية، في أول جمعة بعد إعلان الجماعة ‘تنظيماً إرهابياً’، دون أن تتوافر أي أنباء عن سقوط ضحايا.
وانطلقت مسيرات ضمت العشرات من أنصار جماعة الإخوان في عدة محافظات عقب صلاة الجمعة، رفعوا خلالها صور الرئيس ‘المعزول’، محمد مرسي، وإشارة ‘رابعة العدوية’، كما رددوا الهتافات المناهضة للجيش والشرطة.

وقالت مصادر أمنية وشهود عيان ووسائل إعلام محلية إن اشتباكات وقعت يوم الجمعة بين أعضاء في جماعة الإخوان المسلمين وقوات الأمن بمصر بعد يومين من إعلان الحكومة الإخوان جماعة إرهابية.
ووقعت الاشتباكات بمساكن لطلاب جامعة الأزهر في القاهرة وفي مدينة الجيزة المجاورة وفي دمياط بدلتا النيل ومدن أخرى.
وقالت المصادر إن قوات الأمن ألقت القبض على 88 عضوا في الجماعة في عدد من المحافظات في الساعات الماضية ضمن حملة واسعة على الجماعة التي حكمت مصر بعد الإطاحة بالرئيس حسني مبارك في انتفاضة شعبية مطلع عام 2011.
وقالت المصادر الأمنية والشهود ووسائل الإعلام المحلية إن قوات الأمن أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع على أعضاء الجماعة الذين استجابوا لدعوة وجهتها لمظاهرات كبيرة يوم الجمعة بعد إعلانها جماعة إرهابية.
وكان تحالف مؤيد للجماعة دعا لتنظيم مظاهرات باسم ‘أسبوع الغضب’ للاحتجاج على الحكومة التي يدعمها الجيش.
وعزلت قيادة الجيش الرئيس محمد مرسي الذي ينتمي لجماعة الإخوان المسلمين في يوليو تموز بعد احتجاجات حاشدة على حكمه. ومنذ ذلك الوقت قتل أكثر من الف شخص في عنف سياسي أغلبهم من أنصار مرسي وبينهم نحو 350 من رجال الأمن.
وقالت المصادر الأمنية إن 16 على الأقل من أعضاء الجماعة أصيبوا باختناق جراء إطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع على مسيرة في مدينة دمياط الجديدة.
ووصفت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية مظاهرات يوم الجمعة بأنها ‘محدودة’.

ومن جانبه قالت وزارة الداخلية المصرية في بيان ان شخصا قتل ليل الخميس في اشتباكات بين طلاب مؤيدين لجماعة الاخوان المسلمين وسكان في حي مدينة نصر بالقاهرة.
واضاف البيان ان الشرطة اطلقت الغاز المسيل للدموع بعد ان اشتبك طلاب من جامعة الازهر مع سكان في الحي الواقع بشمال شرق العاصمة المصرية.
وقال البيان انه حدث تبادل لاطلاق الخرطوش اثناء الاشتباكات بين الطلاب والسكان.
وبعد انتهاء الاشتباكات قام الطلاب بنقل أحد المصابين ليتضح فيما بعد انه توفي.

وبدورها قامت قوات الأمن بمحافظة السويس، بتفريق مسيرة لمؤيدى الرئيس المعزول محمد مرسى، عقب قيامهم بإلقاء الحجارة علي قوات الأمن بمدينة الصباح.
وقال شهود عيان، إنه تم إلقاء قنبلة غاز مسيلة للدموع لتفريق المسيرة داخل أحد الشوارع ، مشيرا إلى أن المسيرة تحركت داخل مدينة الصباح بالسويس عقب صلاة الجمعة.

شاهد أيضاً

731991-1

البحرية الأميركية: الاحتكاكات الإيرانية تهدد الملاحة الدولية بالخليج

اتهم قادة في البحرية الأميركية إيران بتهديد الملاحة الدولية من خلال الاحتكاك بالسفن الحربية التي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *