الرئيسية » أهم الأخبار » الجبالي يقر بفشل مبادرة “حكومة التكنوقراط”

الجبالي يقر بفشل مبادرة “حكومة التكنوقراط”

 

أقر رئيس الوزراء التونسي حمادي الجبالي الاثنين بفشل مبادرته لتشكيل حكومة تكنوقراط غير حزبية لإخراج البلاد من أزمة سياسية.

وقال الجبالي، الأمين العام لحركة النهضة الإسلامية الحاكمة، إن مبادرته “لم تحصل على الوفاق الكافي”، مشيرا إلى أنه سيتوجه إلى الرئيس التونسي منصف المرزوقي الثلاثاء “لبحث فرص التوصل إلى حل”.

ولم يوضح الجبالي ما إذا كان سيتقدم باستقالته أم لا في ضوء تهديده بذلك في حال فشلت مبادرته.

وكانت حركة النهضة جددت رفضها قرار الجبالي تشكيل حكومة تكنوقراط بعد اغتيال المعارض اليساري البارز لحكم الإسلاميين شكري بلعيد في السادس من الشهر الجاري.

وقال عضو المكتب السياسي لحركة النهضة، رياض الشعيبي، “إن الحركة متمسكة بتشكيل حكومة توافقية سياسية مع بقية الأحزاب وفتح الحوار لتوسيع المشاركة في هذه الحكومة، وبالتالي لا مجال للتحدث عن حكومة تكنوقراط في هذه المرحلة”.

وأعلن مجلس شورى حركة النهضة في بيان أن “مبادرة حكومة التكنوقراط لا تستجيب لمتطلبات المرحلة الراهنة”.

وقال إنه “يتمسك بخيار الحركة في تشكيل حكومة سياسية ائتلافية مستندة إلى شرعية انتخابات 23 أكتوبر 2011” التي فاز فيها النهضة.

وأكد ضرورة أن تكون هذه الحكومة “منفتحة على الخبرات الوطنية الملتزمة بتحقيق أهداف الثورة وفق برنامج سياسي لاستكمال مرحلة الانتقال الديمقراطي، وذلك بالإسراع بإنجاز الدستور وتنظيم انتخابات ديموقراطية”.

ودعا “مختلف الأطراف السياسية إلى إعلاء المصلحة الوطنية والتحلي بروح الوفاق”، كما حث “الشركاء السياسيين على المشاركة في إعادة تشكيل الحكومة وإنجاح أعمالها في أسرع الأوقات”.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن مجلس شورى حركة النهضة عقد اجتماعا السبت والأحد في منطقة الحمامات السياحية (60 كلم جنوب العاصمة) وأن الجبالي حضر جزءا من أعمال الاجتماع.

وكان الجبالي أعلن قراراه تشكيل حكومة تكنوقراط ساعات قليلة بعد اغتيال بلعيد من أجل تجنيب البلاد خطر “الفوضى” و”العنف”.

ونظمت السبت الماضي حركة النهضة تظاهرة في العاصمة تونس شارك فيها آلاف من أنصارها للدفاع عن شرعية حكم الحركة التي تولت مقاليد السلطة بعد فوزها في انتخابات 2011.

واعتبر راشد الغنوشي رئيس الحركة في خطاب ألقاه السبت الماضي أمام المتظاهرين قرار حمادي الجبالي تشكيل حكومة تكنوقراط “انقلابا على شرعية الحكومة” الحالية التي تهيمن عليها الحركة.

شاهد أيضاً

téléchargement (41)

فيون يهاجم هولاند… وبوتين يستقبل لوبن

  اتهم مرشح اليمين الفرنسي الغارق في المتاعب القضائية فرنسوا فيون، أمس الأول، الرئيس الفرنسي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *