الرئيسية » أهم الأخبار » بن جامع: من كان يظن انه بعيدا فغداً يأتيه الدور

بن جامع: من كان يظن انه بعيدا فغداً يأتيه الدور

 

كويت نيوز: ما إن صدر حكم محكمة الجنايات بسجن النواب السابقين: فلاح الصواغ وخالد الطاحوس وبدر الداهوم، بالسجن ثلاث سنوات بتهمة الإساءة الى مسند الإمارة، حتى تجمّع عشرات الاشخاص ظهراً في ديوان الصواغ، وعقدت اغلبية المجلس المبطل اجتماعاً، اعلن بعده النائب السابق مبارك الوعلان ان الحراك سيتغير، وقال «افهموها كما شئتم»، بينما أكد الصواغ انه لن يهرب من العدالة، وانه ليس جباناً.

وعند الخامسة والنصف مساء، تجمّع حشد من المواطنين في ديوان الصواغ، حيث عقدوا مهرجاناً خطابياً، أكدوا فيه تشكيل ائتلاف معارض، بينما كان لافتاً كلام شيخ قبيلة العوازم فلاح بن جامع، الذي قال «ابناء الأسرة إخواننا، وإذا مشوا صح فنحن ربعهم، واذا ما اعتدوا علينا فسنتعامل مع الشيطان الأحمر».
ثم بعد ذلك، انطلق الحضور الذي قدره النائب السابق جمعان الحربش، بعشرة آلاف شخص في مسيرة، من الفنطاس الى العقيلة، حيث قطعوا الطريق الرئيسي بين المنطقتين وسط غياب لمظاهر الأمن او الدوريات او القوات الخاصة، وما إن وصلوا الى ديوان الطاحوس، حتى هتف الحضور بــ «إسقاط مجلس الصوت الواحد»، واجراء اصلاحات لحماية الوطن.

استمرار
وشدد عدد من النواب السابقين على ضرورة استمرار الحراك الشعبي للوقوف ضد الفساد والمفسدين «فنحن جميعا ليس لدينا بلد غير الكويت، ونحن لن نخضع ونتراجع ابدا».

وأعلنوا في المهرجان الخطابي في ديوان النائب السابق فلاح الصواغ امس، عن تشكيل ائتلاف معارض اليوم في ديوان البراك، مطالبين الجميع بالوقوف صفاً واحداً.

ووجه الشيخ فلاح بن جامع حديثه لابناء القبائل قائلا «من كان يظن انه بعيدا فغداً يأتيه الدور»، مضيفا: لنا وطن واحد هو الكويت ولنا اسرة حكم، اعترفنا بها قبل 300 عام، وهناك دستور وقّعنا عليه «والبناء صعب والهدم سهل».

وتساءل: هل هناك قانون يتيح حلق رؤوس المتهمين؟ مضيفا «طلبنا تفسيراً من وزارة العدل من دون ان يرد علينا احد».

وقال بن جامع ان الكويت تتجه الى نفق مظلم، مثل الوضع في البحرين، ومن ضحك اليوم فسيبكي غداً.

فرصة للهرب
وتابع: من اليوم أنا حليف جميع القبائل، فالعجمان «ربعنا»، والمطران ايضا وكل الحضر والشيعة، والاسرة الحاكمة حكامنا، لكن لا يعقل ان من سب قبيلة بأكملها يُحكم عليه بــ 3 شهور، ثم يعطى فرصة للهروب!
وقال: السجن 3 سنوات «نيشان» على صدورنا، لانه ظلم متعمد، وهو امر واضح وضوح الشمس.

وزاد «رأينا من حكم عليه بــ 10 سنوات، وآخر بــ 5 سنوات، لكننا لم نر حكما بحق من سب الصحابة»، مضيفا ان من تورط في حادثة طائرة الجابرية الآن وصل الى المناصب، اما العوازم فلم نعد نريد مناصب او شيئا آخر.
ووجه بن جامع كلمة لكل قبائل الكويت وعوائلها قائلا: «من كان يحب العوازم ورأى الظلم وصمت، فقد اخطأ بحقهم».

وقال: «الكويت متجهة للأسوأ واكبر مما نحن فيه، وولاؤنا لأسرة الحكم اذا مشوا صح فنحن ربعهم واذا ما اعتدوا علينا فسنتعامل مع الجن الأحمر».

الأمانة
وقال النائب السابق فلاح الصواغ: اقسم بالله العظيم اننا لم نخن الأمانة وليس في قلوبنا غير ما اظهرنا على ألسنتنا، مضيفا: اتخذنا جميع الخطوات الدستورية، وطالبنا بوقف الفساد وتحدثنا عن النواب القبيضة الذين تم اخلاء سبيلهم، ولم نترك مجالا من مجالات الفساد الا وتحدثنا عنه، ولكن لم يُسمع لنا!

واضاف: اختار الشعب الكويتي نوابه في مجلس 2012 الذين عملوا وتعاونوا مع الحكومة، من اجل مصلحة البلد، حتى تم حل المجلس واصدار مرسوم يخالف الدستور.

وأوضح ان مطالب الاغلبية كانت ضمن العقد المبرم بيننا وبين الأسرة في ندواتنا، ونحن نعلم ان القصد مما حصل هو ابعاد الاغلبية التي تريد مصلحة البلد، وكان الشيخ جابر المبارك رئيس الوزراء يقف مع الاغلبية التي وقفت معه ضد الاستجواب من اجل البلد. واضاف: نحن لم نشتم ونسب، بل قلنا كلمة الحق.

وتساءل: لماذا يُترَك المفسدون، ونحن نذهب الى السجن؟! فهناك من قال كلاماً أجرأ من كلامنا ولم تجرؤ الحكومة على التحقيق معهم، فهل هناك تفرقة بين ابناء الشعب الكويتي؟!

ضد الفساد
وقال: أوصي الشعب الكويتي الحر بالاستمرار في حراكهم والوقوف ضد الفساد والمفسدين، فنحن جميعا ليس لدينا بلد غير الكويت، ونحن لن نخضع ونتراجع أبدا، وسنمتثل للحكم ولن نهرب، بل سوف نستأنف الحكم، والبلد لن يقف على ثلاثة.

بدوره، أكد النائب السابق مسلم البراك ان مثل هذه المواقف تتطلب الشجاعة من قبل الجميع، مشيرا الى ان وزارتي الداخلية والخارجية لم تتخذا اي اجراء ضد من تحدث عن الانظمة الخليجية، مبينا ان دخول السجن يعد كرامة، وستظل الرؤوس مرفوعة.

وأضاف البراك: سنمارس حقنا باسم الامة، وفي حال اعتدى علينا رجال الامن أطالب بالرد عليهم، لافتا الى ان اليوم هو يستحق الدفاع عن الأشراف، موضحا ان القضية أصبحت قضية أمة.

وتابع: من الضروري تشكيل ائتلاف معارضة، مطالبا الجميع بالوقوف صفاً واحداً.

قطيع أغنام
فيما قال النائب السابق مبارك الوعلان: يجب على الحكومة ان تعي ان الناس ليسوا قطيعاً من الاغنام، بل أحراراً، ونحن جميعا مع الصواغ والطاحوس والداهوم.

وأكد: اليوم هناك من يسمينا بــ «اللفو» والغوغائيين، ولو كنا هكذا لما دافعنا عن الحريات وحاربنا الفساد، مضيفا: لا يمكن لأي حر رضع من ثدي حرة ان يقبل بما حدث، فما بالك بجبل شامخ مثل ابن جامع؟!

وتابع: نحن لسنا لقمة سائغة، ورسالتنا لأهل الكويت بأننا لن نسكت وحراكنا مستمر.

وأضاف: اذا كسرتم القانون فنحن لدينا جبال نستند إليها، ونعرف متى نحركها، ونحن لسنا ضعفاء، بل نحن اقوياء بالله تعالى.
بدوره، قال النائب السابق بدر الداهوم «لم يعد هناك سوى سور واحد هو سور العدالة»، مؤكدا انه والشرفاء باقون في الكويت، ومن لا يرد الكويت بوضعها الصحيح فعليه ان يغادرها، مشددا على انهم لن يسمحوا لأحد بانتهاك حقوق الشعب والمواطنين، لانهم الاساس.

وقال ان الشعب، قدم أبناؤه ارواحهم في السابق، وهو مستعد ان يقدم المزيد، للحفاظ على الكويت وعلى الحكومة ان تصحح المسار.

وأضاف: اليوم يُقرَّب سُرّاق المال والفاسدون من مصانع القرار.

محاربة
قال الداهوم «هم حاربونا في الاعلام الفاسد، لكنهم لم يستطيعوا بفضل وسائل التواصل الاجتماعية».

دعوة
دعا البراك القوى السياسية والنقابات العمالية والنفطية والجمعيات الاهلية الى الحضور مساء اليوم في ديوان البراك بالأندلس بعد صلاة العشاء.

التاريخ لن ينساكم
قال الوعلان: نقول لرئيس الوزراء ووزير الداخلية وقيادات الداخلية ان التاريخ واهل الكويت لن ينسوا ما فعلتموه.

التزام وتمسّك بالمادتين الرابعة والسادسة
قال الصواغ: أوجّه خطابي لأبناء بلدي، فرغم الظروف والوضع الحالي، نؤكد التزامنا وتمسّكنا بأحكام الدستور، خصوصا المادتين الرابعة والسادسة، وقلناها مراراً وتكراراً ان الفساد انتشر في مؤسسات البلد، وعلينا محاربة رموز الفساد الذين يسعون لتنفيذ اجنداتهم.

تقديرات المشاركين في المسيرة
الحربش: 10 آلاف
الداخلية: 1500
مراقبون: 2500 – 3000

شاهد أيضاً

537068_e.png

وزير التربية: تعليق الدراسة غدًا في 3 مدارس بمنطقة الأحمدي التعليمية

أعلن وزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور محمد الفارس تعليق الدراسة غدا الأحد ولمدة يوم …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *