عاجل | الحكومة قانونيا لا تملك منع الفائزين في التشاوريات من الترشح

قالت مصادر خاصة: إن الحكومة قانونيا لا تملك منع الفائزين في التشاوريات من التسجيل رسميا للترشح للانتخابات العامة 2020. وأوضحت المصادر أنه لا يوجد نص قانوني صريح يحظر التجمع للتشاور أو يمنع المشاركين الفائزين في التشاوريات من التسجيل كمرشحين جدد.

وذكرت المصادر ان القانون رقم 35 لسنة 1962 في شأن انتخابات أعضاء مجلس الأمة وتعديلاته معني بالمشاركين في الانتخابات الفرعية، لافتة إلى ان ما تم مؤخرا لا يعدو أن يكون تشاوريات، ولا يوجد نص قانوني يجرم المنظمين أو الفائزين في تجمعات يطلق عليها مسمى تشاوريات. وكشفت المصادر عن ان ما حدث وسجلته الكاميرات لا يعدو ان يكون بالفعل تشاوريات في نظر القانون حيث لم يتم تحريز أي أداة مادية يمكن أن تؤخذ قرينة ضدهم لإثبات قيامهم بانتخابات فرعية مثل صناديق الاقتراع، أو كشف المرشحين، أو التصويت كتابة باختيار أحدهم.

وعن الخطوات العملية المتخذة حتى الآن لتجريم المشاركين حتى في هذه التشاوريات، قالت مصادر نيابية: إن اللجنة التشريعية البرلمانية بلورت اقتراحا بقانون لإضافة عبارة للبند خامسا من المادة 54 من القانون 35 لسنة 1962 تنص على: «ويعتبر كذلك من نظم أو اشترك في التنظيم أو دعا إليها أو شارك فيها سيئ السمعة يستوجب الشطب من سجلات الناخبين، وشطب المرشح من سجل المرشحين، وإسقاط العضوية في حالة الإدانة»، وتمت إحالته إلى لجنة الداخلية والدفاع البرلمانية.

شاهد أيضاً

مجلس الأمة: الجلسة الختامية وفضّ دور الانعقاد الخميس 1 أكتوبر

أعلن مجلس الأمة أن الجلسة الختامية وفضّ دور الانعقاد الخميس 1 أكتوبر. وأضاف أن الدعوة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *