الرئيسية » محــليــات » اهالي اليرموك يطالبون الجهات المعنية بمنع التظاهرات التي تشهدها المنطقة

اهالي اليرموك يطالبون الجهات المعنية بمنع التظاهرات التي تشهدها المنطقة

 

كويت نيوز: وقعت عشرات الاسر من سكان منطقة اليرموك عريضة ابدت فيها اعتراضها على ما تشهده المنطقة من فترة لاخرى من تجمعات وتظاهرات مؤكدين تجردهم من اي توجه سياسي وانما لا يقبلون مثل هذه الظواهر التي تسبب الازعاج للسكان.

جاء ذلك فيما جدد مختار منطقة اليرموك رئيس مجلس الحي عبدالعزيز الثنيان المشاري رفضه مثل تلك التجمعات في منطقة اليرموك مؤكدا هو الاخر عدم انطلاقه لهذا الموقف من توجه سياسي او غيره وانما منطلقا من مسؤوليته تجاه السكان كمختار وكرئيس لمجلس الحي الذي يمثل الاهالي.

وجدد المشاري كذلك نفيه ان يكون يقف موقف المنع استخدام ممشى اليرموك من غير اهالي المنطقة وقال ان اهالي اليرموك هم كويتيون كسائر الكويتيين والممشى وضع لخدمة الجميع ولكن ان يتم تحويله الى ساحة للتظاهرات ما يؤدي الى منع مستخدميه من ممارساتهم الرياضية فهذا امر مرفوض.

وزاد المشاري اننا لا نقف فنفرز مستخدمي الممشى باللالوان او غير ذلك فلكل حرية ان يلبس مايشاء من الوان ولكن الا يتجاوز استخدام الممشى لغرض الرياضه مشيرا الى ان الممشى مزود باجهزة تخدم رواده يجب الحفاظ عليها.

وعن بيان الاهالي الذي وقعته عشرات الاسر فقد قالوا فيه انه قد ازدادت في الاونة الاخيرة في الاونة حمى التظاهرات فشملت مناطق كثيرة بالكويت ومنها منطقة اليرموك دون الاعتداد براحة سكانها من بينهم كبار السن بل ومن قبل ذلك دون الاعتداد بيوم معين او زمن معين فاقتحمت ليلهم وزمن سكينتهم ما كان مؤداه ترويع سكانها اطفالا وشبابا وشيوخا، اصحاء ومرضى.

وزاد بيان الاهالي ان ذلك «يدفعنا الى ان نسجل وبقوة اعتراضنا على هذه التظاهرات مناشدين الجهات المعنية للعمل على منعها منعا باتا في المناطق الاهلة بالسكان حفاظا على امنهم وامانهم هذا مع التنويه باننا ننشد ذلك مجردين من اي توجه سياسي او موالين لتوجه من يعترض على هذه التظاهر فقط يدفعنا الى ذلك حرصنا على سلامة وامان المناطق السكنية اجمعين» ليختتم الاهالي بيانهم بالدعاء «حمى الله الوطن والمواطنين اهل الكويت الاكرمين».

شاهد أيضاً

1280x960

الأمير يشيد بالإنجازات العلمية المميزة للناجم وصفر

استقبل صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، بقصر بيان صباح أمس، سمو الشيخ ناصر …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *