الرئيسية » خارجيات » فرنسا: باريس لاتزال الهدف الرئيسى لتنظيم القاعدة

فرنسا: باريس لاتزال الهدف الرئيسى لتنظيم القاعدة

6_11_201472258PM_504966671أعرب لوييك جارنييه رئيس وحدة التنسيق لمكافحة الإرهاب فى فرنسا، اليوم الأربعاء، عن اعتقاده بأن بلاده لاتزال هدفا مفضلا ورئيسيا بالنسبة لتنظيم القاعدة.

وأرجع جارنييه – فى تصريحات إعلامية وصحفية اليوم – استهداف القاعدة لبلاده إلى أن باريس تدعو إلى ‘ العلمانية’ التى ترفض كافة أشكال ‘التباهى الدينى’ وأيضا إلى انخراط الجنود الفرنسيين فى العمليات العسكرية فى كل من مالى وأفغانستان وأخيرا التدخل الفرنسى فى جمهورية أفريقيا الوسطى الذى تعتبره القاعدة ‘بمثابة الحرب الصليبية الجديدة من جانب الغرب المسيحى ضد العالم الإسلامى’، وفق وصفه.

وقال ‘في الوقت الراهن، فإن التهديد ليس وشيكا، على الرغم من أن التقديرات في هذا المجال لا تزال غير مؤكدة’.. لافتا إلى أن هناك عددا من الشباب والجهاديين من أوروبا بما فى ذلك فرنسا ينخرطون فى صفوف القاعدة التى تقوم بتدريبهم على ارتكاب هجمات فى القارة الأوروبية.

وأكد جارنييه أن هناك أشخاصا اليوم فى فرنسا يمثلون خطرا كبيرا فى البلاد كما أن عددا آخر يعبر عن رغبته فى الانخراط بالجهاد.

شاهد أيضاً

546881_e

الاتحاد الأوروبي يطالب بريطانيا بدفع «فاتورة الانسحاب»

طالب كبير المفاوضين الأوروبيين ميشال بارنييه، اليوم الخميس، بريطانيا بتوضيح موقفها من التسوية المالية للخروج …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *