الرئيسية » خارجيات » السعودية: فصل أي موظف حكومي يشارك في ملتقيات مشبوهة

السعودية: فصل أي موظف حكومي يشارك في ملتقيات مشبوهة

6_3_201421514PM_6238330611علمـت مصادر صحفية أن جهات سعودية عليا أصدرت توجيهات صارمة بفصل أي موظف حكومي ينشط في برامج ملتقيات ومنظمات مشبوهة، تسعى لتحقيق أهداف مناهضة لسياسة الدولة. وقالت مصادر مطلعة : «تم رصد معلومات موثقة عن برامج لمنظمات وملتقيات تنشط داخل السعودية، وتسعى لمفهوم التغيير، وتجنيد الشباب بهدف استخدامهم أدوات لتحقيق أهدافها».

لافتة إلى أن جميع الوزارات والمصالح الحكومية أبلغت أخيراً بشكل رسمي عبر خطاب مكتوب بضرورة تطبيق الأمر رقم (54399) الصادر في العام 1432هـ، الذي يقضي بفصل أي موظف حكومي يتورط في توجيه اللوم والانتقاد لسياسة الدولة وبرامجها.

في حين أكد المصدر أن التوجيهات طلبت من كل وزارة ومصلحة حكومية إبلاغ الجهات والإدارات التابعة لها أو المرتبطة بها، واستجابت الوزارات للتوجيه وأبلغت موظفيها في تعميمات داخلية بأهمية الوعي بمسؤولياتهم وواجباتهم الوظيفية، والابتعاد عن التصرفات المشبوهة، مثل التوقيع على خطابات وبيانات مناهضة.

وشددت على أن الموظف الذي يرد في شأنه بلاغاً من الجهات الأمنية أو يثبت لدى الجهة الحكومية تورطه في نشاطات مشبوهة، فإن النظام الوظيفي الحكومي في السعودية يعطي الحق للجهة بفصله من عمله.

وكان خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، وافق في 7 آذار (مارس) الماضي، على الإجراءات التي وضعتها وزارة الداخلية السعودية بخصوص تجريم «التنظيمات الإرهابية» والمتعاطفين معها والمحرضين لمصالحها، إذ شددت الوزارة حينها، على أنها «ستطبق الإجراءات التي وضعتها بحزم، من دون أي تساهل مع أحد».

شاهد أيضاً

547310_e

أردوغان: إسرائيل تحاول أخذ الأقصى من المسلمين

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، إن “ما تقوم به إسرائيل حالياً هو …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *