الرئيسية » منوعات » ستة أخطاء يجب تجنبها عند البحث عن وظيفة

ستة أخطاء يجب تجنبها عند البحث عن وظيفة

471146-1الطامحون فقط هم الذين يبحثون عن وظيفة أفضل لتحسين وضعهم الراهن، أو يحاولون التطوير في وظيفتهم الحالية، ويتخيل الكثيرون منهم أنهم يصلون إلى السماء بطموحهم هذا، وهم محقون.

وأثناء هذا البحث ترتكب عدة أخطاء قد تفقدك وظيفة أحلامك، بل تصيبك نفسيا ببعض الإحباط بعد أن رفضك الكثير من أرباب الأعمال.

وسواء كنت خبيرا أو مبتدئا فعليك أن تعرف إمكانية تجنب تلك الأخطاء وتحسن من نفسك ووضعك للفوز بالوظيفة التي ترغب فيها .

وفي الجدول التالي ستة أخطاء أعدتها “إيكونوميكس تايمز” يقع في براثنها الباحثون عن العمل وتمنعهم من الفوز بالوظيفة الجديدة.

أخطاء يرتكبها الباحثون عن وظيفة جديدة

1- سيرة ذاتية ركيكة

يقدم الكثيرون لنفس الوظيفة التي تقدمت إليها، لذا يجب عليك معرفة أن الإعداد الجيد للسيرة الذاتية يزيد من فرص حصولك على تلك الوظيفة، وتجنب الإطالة وركز على المهارات الخاصة بك ونجاحاتك السابقة وإياك والأخطاء النحوية أو المطبعية.

2- الحديث عن مديرك السابق

لا تتحدث نهائيا عن سلبيات مديرك السابق في مقابلات التوظيف، فستترك انطباعا سيئا لدى من يقابلك، وسيتذكر دائما أنه سيأتي اليوم الذي ستتحدث فيه عنه.

3- الحديث في وقت مبكر عن الراتب

لا تقفز مبكرا أثناء المقابلة الشخصية للحديث بشكل مباشر عن الراتب، وإن كان هذا حقك ولكن اجعله في نهاية المقابلة الشخصية، حتى تستطيع أن تُلم بكل جوانب محدثك ومهام الوظيفة التي ستقوم بها.

4- لا تعرف لماذا ستترك وظيفتك الحالية

عند السؤال عن سبب ترك الوظيفة الحالية والسعي للحصول على وظيفة جديدة، يجب ألا تذكر مساوئ وظيفتك السابقة، ومن الأفضل أن تنحصر إجابتك في بحث عن مكان جديد تستطيع أن تنمو فيه، أو سعيك للحصول على خبرات جديدة.

5- لا وجود لك على الإنترنت

يبحث أصحاب الأعمال في بعض الأوقات على الإنترنت للحصول على موظفيهم المحتملين، لذا يجب أن يكون لك مكان على الإنترنت تعرض فيه مواهبك وقدراتك كي يتعرفوا عليك من خلالها.

6- توفير معلومات غير صحيحة

إذا لفقت بعض المعلومات الخاطئة الخاصة بك، واستطاع أصحاب الأعمال معرفة ذلك فيجب عليك أن تعرف أنك خسرت تلك الوظيفة للأبد، لذا عليك أن تكون صادقا في كل أحوالك، حتى تستطيع أن تصل لما تريد.

شاهد أيضاً

763504-1

شاهد…الكشري المصري بالطريقة اليابانية يغزو طوكيو

هل كنت تتخيل يومًا إنك تتناول وجبة كشري في قلب كوكب اليابان الشقيق، بالفعل هذا …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *