الرئيسية » خارجيات » الرئيس الفرنسي يدين أعمال العنف في جمهورية مالي

الرئيس الفرنسي يدين أعمال العنف في جمهورية مالي

5_19_201444357PM_1923362511دان الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند بشدة اليوم اعمال العنف التي شهدتها مدينة (كيدال) في شمال جمهورية مالي أول من أمس وأسفرت عن سقوط قتلى عسكريين ومدنيين.

وذكر بيان رسمي أن هولاند اعرب خلال اتصال هاتفي اجراه مع رئيس مالي ابراهيم بوبكر كيتا عن رفضه لجميع اشكال العنف داعيا في الوقت نفسه الى الإفراج الفوري عن المسؤولين المحتجزين على يد مجموعات مسلحة وتقديمهم الى العدالة.

وفي سياق متصل دانت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان أعمال العنف في (كيدال) موضحة إن ‘القوات الفرنسية التي أرسلت الى مالي عام 2012 للتصدي للجماعات الارهابية في شمال البلاد قامت بحماية رئيس الوزراء موسى مارا اثناء زيارته المنطقة التي وقع بها الهجوم وأن تلك القوات لا تزال تعمل هناك’.

وقالت ان ‘القوات الفرنسية أحرزت نتائج مهمة على مدى الأسابيع الماضية’ مؤكدة مواصلة باريس دعم قوة حفظ السلام في مالي بما يسمح لفرنسا بسحب الجزء الأكبر من قواتها المنتشرة هناك.

واضافت انها أبقت ما يقرب من الف جندي للمشاركة في عمليات مكافحة الارهاب في المنطقة ونشر 3000 جندي للقيام بمهام مشابهة في بلدان أخرى.

وشهدت جمهورية مالي مواجهات دامية بين قوات الجيش ومجموعات مسلحة في (كيدال) تزامنت مع زيارة رئيس الوزراء لها أسفرت عن سقوط 36 قتيلا بينهم ثمانية عسكريين اضافة الى احتجاز 30 مسؤولا حكوميا.(

شاهد أيضاً

733101-1

بنس: ترامب يدرس بجدية نقل السفارة إلى القدس

أحيا مايك بنس نائب الرئيس الأميركي الحديث مجددا بشأن احتمال نقل السفارة الأميركية في إسرائيل …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *