الرئيسية » أهم الأخبار » مجلس الأمة وافق بتصويت الأغلبية على استقالاتهم

مجلس الأمة وافق بتصويت الأغلبية على استقالاتهم

5_15_201410940AM_4108470061 أكد رئيس مجلس الامة مرزوق علي الغانم حرص مجلس الامة الحالي على التركيز على جميع القضايا التي تهم المواطنين والانتهاء من قضايا الاسكان والصحة والتعليم وغيرها من اولويات الشعب الكويتي.

وقال الغانم في تصريح للصحافيين عقب جلسة المجلس الخاصة اليوم ان التعاون وعجلة العمل مستمرة بين السلطتين ‘وليس ادل على ذلك من جلستي امس واول من امس’.

وردا على سؤال حول موعد الجلسة الختامية لدور الانعقاد الحالي وتوقيت بدء مناقشة الميزانيات والحسابات الختامية قبلها اوضح انه ‘حتى الان لم يتم الاتفاق على موعدها وانما تم الاتفاق مع لجنة الميزانيات والحساب الختامي البرلمانية على الانتهاء من الميزانيات في موعدها المحدد’.

وافاد بأن موعد الجلسة الختامية لن يحدد الا بعد معرفة موعد الانتخابات التكميلية مبينا انه ‘قد يتسنى للاعضاء الجدد ان يقسموا القسم الدستوري في جلستهم الاولى قبل نهاية دور الانعقاد الحالي ويمارسوا اعمالهم البرلمانية قبل فترة الصيف’. وعن جلسة المجلس الخاصة اليوم قال ان الجلسة كانت من بندين الاول هو الاستقالات المقدمة من خمسة نواب والثاني هو الطلب المقدم من عدد من النواب لمناقشة الاقتصاد الوطني وتنويع مصادر الدخل القومي لاستيضاح سياسة الحكومة في شأنه وتبادل الرأي بصدده.

واضاف ان المجلس بحث البند الاول فيما أجل البند الثاني لمناقشته في الجلسة المقبلة.

واوضح ان المجلس ناقش موضوع استقالات النواب الخمسة وادلى الاعضاء برأيهم مؤكدا ان المجلس قبل جميع الاستقالات المقدمة على ان يرسل المجلس وفقا للاجراءات اللائحية خطابا الى الحكومة في هذا الصدد.

وذكر الغانم أن المجلس كلف مكتبه للرد على ما جاء من اسباب في استقالات النواب معربا عن تمنياته بالتوفيق لجميع النواب المستقيلين.

واضاف ان من المقرر ان تجرى الانتخابات التكميلية في فترة لا تزيد عن 60 يوما وان الحكومة هي من سيحدد تاريخها متوقعا ان تتم الانتخابات قبل شهر رمضان ‘لكن هذا الامر يبقى لدى الجهات المعنية’.

وردا على سؤال حول التعديلات اللائحية المقترحة من النواب بشأن الاستجوابات قال ان أي تعديلات مقدمة مرحب بها وتدرس وتناقش في اللجنة المختصة ثم تعرض على المجلس وهو صاحب القرار النهائي بشأنها. وذكر ان التوجه في مجلس الامة الحالي ‘واضح ومتمثل في تمكين كل ما هو دستوري بدليل ان رئيس مجلس الوزراء صعد المنصة لمواجهة استجوابين ونوقشت سبعة استجوابات في جلسات علنية واستجوابات اخرى نتج عنها استقالات لوزراء’.

واوضح ان ‘هذا المجلس لا يحتاج الى اثبات تمكينه للادوات الرقابية لان هذا الامر واقع لا يمكن ان يغيره كائن من كان’ مضيفا ان معظم النواب ‘لن يقبلوا الحنث بقسمهم واستخدام الادوات بشكل غير دستوري’.

شاهد أيضاً

عاجل الكويت

#عاجل عشرات القتلى والجرحى في هجوم انتحاري بشاحنة مفخخة جنوبي #بغداد

كويت نيوز: عاجل…10 قتلى و40 جريحا على الاقل وفق مصادر طبية واعلامية في هجوم انتحاري …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *