الرئيسية » خارجيات » مفتي السعودية يدين الدفاع عن”الفئة الضالة”

مفتي السعودية يدين الدفاع عن”الفئة الضالة”

 

شدد مفتي السعودية رئيس مجلس المجمع الفقهي الإسلامي، الشيخ عبد العزيز آل الشيخ، على ضرورة الوقوف ضد “التكفير والإرهاب” وعدم الدفاع عن الموقوفين والمحكومين في جرائم “الفئة الضالة” بوصفهم “سجناء رأي”.

وأكد آل الشيخ في تصريحات نقلتها الصحف السعودية الصادرة، السبت، على “عدم جواز التساهل أو تبسيط أو تسطيح جرائم وقضايا الفئة الضالة واظهارهم بصورة سجناء رأي”، في إشارة إلى المعتقلين من أتباع تنظيم القاعدة.

واعتبر أن “التكفير والإرهاب قضيتان خطيرتان، يجب الوقوف ضدهما ولا يجب إقرارهما ولا الدفاع عنهما، فهما ضرر على حاضر الأمة ومستقبلها ولا يجوز التهاون والتساهل مع الفكر الإرهابي والتكفيري”.

وتأتي تصريحات مفتي السعودية بعد أيام على تجمع أقارب أشخاص موقوفين ومحكومين في جرائم “الفئة الضالة” أمام هيئة حقوق الإنسان في الرياض، للمطالبة بالإفراج عنهم.

يشار إلى أن محكمة متخصصة النظر في قضايا الإرهاب بدأت مطلع صيف 2011 محاكمة خلايا عديدة تضم مئات المتهمين بقضايا تتعلق بـ”الإرهاب”، سواء عبر تنفيذ عمليات إرهابية داخل المملكة في السنوات الماضية، أو الاشتراك بتمويل تنظيم القاعدة.

وردا على تحركات تطالب بالإفراج عن هؤلاء، شددت وزارة الداخلية السعودية في أكتوبر الماضي على أنها ستتعامل بـ”حزم” مع كافة الأشخاص الذين يعمدون إلى “تزييف” الحقائق بشأن قضايا الموقوفين والمحكومين في جرائم “الفئة الضالة”.

واستنكرت قيام “البعض باستغلال قضايا الموقوفين والمحكومين في جرائم الفئة الضالة، وجعلها شأنا عاما وذلك بتنظيم تجمعات صغيرة لفترات زمنية محدودة في أماكن عامة، ومختلفة للمطالبة بإطلاق سراح محكومين أو متهمين بارتكاب جرائم إرهابية”.

شاهد أيضاً

1280x960

أحمدي نجاد يهاجم خامنئي بشكل غير مسبوق

في تصرف غير مسبوق داخل إيران، هاجم الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد المرشد الأعلى علي …

تعليق واحد

  1. الإرهاب لا دين له
    كم تضرر من الأعمال الإرهابية التي يقوم بها المتطرفون والمتشددون
    كم من أسر شردت ونساء رملت وبيوت هدمت ؟!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *