الرئيسية » أهم الأخبار » ختام قمة التضامن العربي‬:‫اعلان الكويت تناول شئون سوريا والصومال ولبنان والإعتراف بشرعية الإئتلاف السوري

ختام قمة التضامن العربي‬:‫اعلان الكويت تناول شئون سوريا والصومال ولبنان والإعتراف بشرعية الإئتلاف السوري

3_26_2014100317AM_2413140631 (1)كويت نيوز : جدد قادة الدول العربية هنا اليوم التعهد بإيجاد الحلول اللازمة للاوضاع الدقيقة والحرجة التي يمر بها الوطن العربي برؤية عميقة وبصيرة منفتحة.
وقال القادة العرب في (اعلان الكويت) الصادر في ختام اجتماع مجلس الجامعة العربية على مستوى القمة في دورته ال25 ان ذلك يأتي بهدف تصحيح المسار بما يحقق مصالح دول وشعوب الوطن العربي ويصون حقوقها ويدعم مكاسبها ويؤكد على قدرتها على تجاوز الصعوبات السياسية والامنية التي تعترضها وبناء نموذج وطني تتعايش فيه كل مكونات شعوبها على اسس العيش المشترك والمواطنة المتساوية والعدالة الاجتماعية.
كما جدد القادة العرب الالتزام بما ورد في ميثاق جامعة الدول العربية والمعاهدات والاتفاقيات التي صادقت عليها الدول العربية الرامية الى توطيد العلاقات العربية – العربية وتمتين اواصر الصلات القائمة بين الدول العربية من اجل الارتقاء بأوضاع الامة العربية وتعزيز مكانتها واعلاء دورها على الصعيد الانساني.
ووجه الشكر لدولة الكويت على التنظيم المحكم لاعمال القمة، وأشاد بإدارة سمو أمير البلاد لأعمال القمة ويؤكد التصميم على تنفيذ ما ورد به لتحقيق نهضة عربية شاملة ، وحث على متابعة الاصلاح المؤسسي والهيكلي لمنظومة العمل العربي المشترك ( يعرب عن الالتزام بالعمل على بناء القدرات البشرية لمواطني الدول العربية
كما طالب الجهات المعنية بالعملية التعليمية في الدول العربية بالارتقاء بالتعليم على نحو عاجل ، وطالب المؤسسات المعنية بالحكومات العربية بالعمل على زيادة التبادل التجاري بين الدول العربية ، وجدد الالتزام بالعمل على ضمان استدامة النمو الاقتصادي وتنويع مصادره.
وأكد دعم التضامن العربي واعتماد العمل المشترك بوصفه الركيزة الاساسية للتعاون العربي
ودعا الى مقاومة الارهاب ووقف الترويج للافكار الارهابية أو التحريض على التفرقة والطائفية والتكفير وازدراء الاديان، التنفيذ الكامل لاتفاق ايران و(5+1) بشأن برنامج طهران النووي، عقد المؤتمر الدولي لجعل منطقة الشرق الأوسط خالية من الاسلحة النووية.
كما اكد تقديره لجهود سمو امير البلاد لانجاح القمة العربية الافريقية الثالثة ويدعو لتنفيذ قراراتها ، ودعا الى العيش المشترك مع دول الجوار وتعزيز الامن والسلم الاقليمي وحل النزاعات سلميا
يرحب بالاتفاق بين جيبوتي واريتريا ويدعو الى احترام وحدة وسلامة اراضي جيبوتي .
واكد الحرص على وحدة جزر القمر ورفض الاحتلال الفرنسي لجزيرة (مايوت) القمرية
ورحب بتحسن عملية الاستقرار السياسي والأمني في الصومال .
كما رحب بتوقيع اتفاق السلام بين الحكومة السودانية وحركة العدل والمساواة ويدعو جميع الحركات المتمردة للانضمام اليه .
واكد التضامن مع السودان ودعم سيادته الوطنية ورفض التدخل في شؤونه الداخلية
وجدد الموقف العربي ازاء سيادة الامارات على جزرها الثلاث المحتلة وتأييد الوسائل السلمية لاستعادتها من ايران .
واكد دعم القيادة السياسية اليمنية في جهود التصدي لأعمال العنف والارهاب
ورحب بنتائج الحوار الوطني في اليمن ويؤكد دعمه لاحترام سيادته .
واعرب عن تضامنه مع ليبيا ومساندتها في جهودها لحفظ سيادة البلاد واستقلالها .
ودعا إلى حل سياسي للازمة السورية وفقا لبيان (جنيف1) .
ونوه بجهود سمو أمير البلاد ومبادراته لتقديم العون الانساني للاجئين السوريين .
من جهة اخرى ادان اعلان الكويت القتل الجماعي الذي ترتكبه قوات النظام السوري واستخدامها الاسلحة المحرمة دوليا .
وطالب النظام السوري بالوقف الفوري لجميع الأعمال العسكرية ضد المواطنين السوريين ووضع حد نهائي لسفك الدماء .
واكد التضامن الكامل مع الشعب السوري ومطالبه المشروعة في الحرية ، وضرورة تعزيز قدرات الجيش اللبناني والقوى الأمنية اللبنانية لتمكينها من القيام بمهامها الوطنية ، والتضامن الكامل مع لبنان وتوفير الدعم السياسي والاقتصادي له ، و الدعم والمساندة لمطالب سوريا في استعادة الجولان المحتل .
كما دعا إلى تنفيذ اتفاقية المصالحة الوطنية الفلسطينية باعتبارها الضمانة الحقيقية لتحقيق تطلعات الشعب ، واحترام شرعية السلطة الوطنية الفلسطينية ومؤسساتها والالتزام بوحدة القرار والتمثيل الفلسطيني، واحترام شرعية السلطة الوطنية الفلسطينية ومؤسساتها والالتزام بوحدة القرار والتمثيل الفلسطيني .
وأكد عدم شرعية المستوطنات الاسرائيلية وبطلانها القانوني ويطالب المجتمع الدولي بوقف النشاط الاستيطاني .
كما ادان الانتهاكات الاسرائيلية ضد المسجد الاقصى ومحاولات انتزاع ولاية الاردن عنه .
وحمل إسرائيل المسؤولية الكاملة عن تعثر عملية السلام واستمرار التوتر في الشرق الأوسط،
ودعا مجلس الأمن لاتخاذ خطوات لحل الصراع العربي الاسرائيلي.
وتضمن الاعلان التأكيد أن القضية الفلسطينية تظل القضية المركزية للشعوب العربية.
يعلن الالتزام بتوفير الدعم والمساندة للدول الشقيقة التي شهدت عمليات انتقال سياسي وتحول اجتماعي، وأعلن العزم على ارساء علاقات أفضل بين الدول الشقيقة، وجدد التعهد بإيجاد حلول للأوضاع في الوطن العربي.

شاهد أيضاً

عاجل الكويت

#عاجل…الولايات المتحدة تطلب من بعثتها الدبلواسية مغادرة #فنزويلا

الولايات المتحدة تطلب من بعثتها الدبلواسية مغادرة فنزويلا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *