الرئيسية » الرياضه » منتخب فلسطين يحقق أول فوز في تاريخ مشاركاته ببطولة غرب آسيا على حساب لبنان

منتخب فلسطين يحقق أول فوز في تاريخ مشاركاته ببطولة غرب آسيا على حساب لبنان

 

حقق المنتخب الفلسطيني فوزا أول تاريخيا على نظيره اللبناني بهدف دون رد مساء اليوم على استاد علي صباح السالم في الجولة الثانية من المجموعة الأولى ببطولة غرب آسيا المقامة حاليا في الكويت وتستمر حتى العشرين من الشهر الجاري.

وأربك الفلسطينيون حسابات منتخب لبنان ومدربه الالماني ثيو بوكير الذي كان يمني النفس بصدارة المجموعة وخصوصا بعدما نجح منتخب عمان في الفوز على الكويت صاحب الارض والجمهور (2-0) لكن تأتي الرياح بما لا تشتهيه احلام بوكير التي تبخرت على يد مهاجم فلسطين اياد ابوغرقود الذي قاد منتخب بلاده لتحقيق أول فوز في البطولة وخلال المشاركات السابعة بعدما تلاعب بدفاع لبنان مسجلا هدف رائع في الدقيقة (74).

وبذلك يتصدر المنتخب العماني المجموعة الاولى برصيد (3 نقاط) وبفارق الاهداف عن فلسطين الذي ارتقى للمركز الثاني بينما تراجع لبنان للمركز الثالث فيما يتذيل “الأزرق” الكويتي المركز الرابع والاخير في المجموعة، لتصبح كل الاحتمالات قائمة في الجولة الثالثة والاخيرة بالمجموعة الجمعة المقبل.

ومن المقرر ان تختتم مباريات المجموعة الاولى يوم الجمعة المقبل حيث يلتقي منتخب الكويت مع نظيره اللبناني على استاد الصداقة والسلام، ويلعب ايضا في نفس التوقيت منتخب عُمان مع نظيره الفلسطيني على استاد علي صباح السالم.

يذكر ان منتخب فلسطين شارك في 6 نسخ سابقة ببطولة غرب آسيا ولم يحقق أي فوز يذكر حيث خسر أمام سوريا وكازاخستان وتعادل مع ايران في النسخة الاولى عام 2000، بينما خسر من سوريا والعراق في النسخة الثانية عام 2002، كما خسر من العراق وتعادل مع الاردن في النسخة الثالثة عام 2004، وخسر من العراق وكذلك من ايران في النسخة الرابعة عام 2007، كما خسر من ايران وقطر في النسخة الخامسة عام 2008، وفي النسخة السادسة بالاردن عام 2010 خسر من اليمن وكذلك من العراق.

لعب الاردني جمال محمود مدرب فلسطين بتشكيلة مكونة من محمد شبير في حراسة المرمى ورائد فارس ومصطفى كبير وقادر ابوحماد وموسى ابوجزر (حسام ابو صالح) واليكسيس نورامبونيا وقادر ابوحماد في الدفاع،وخالد مهدي ومحمد شيخ قاسم وعماد زعترة في الوسط، واشرف الفواغرة واياد ابو غرقود (عمر حاروج) في الهجوم.

ولعب الالماني ثيو بوكير مدرب لبنان بتشكيلة مكونة من عباس حسن وعلي السعدي ومعتز الجنيدي ونور منصور(هيثم فاعور) ووليد اسماعيل (محمود خاجة) في الدفاع ورضا عنتر وحسن شايتو واحمد زريق وفايز شمسين (محمود العلي) في الوسط وعباس عطوي وعدنان حيدر في الهجوم.

كان المنتخب الفلسطيني الطرف الافضل خلال المباراة، واستحوذ على الكرة في وسط الملعب والهجوم في الشوط الاول الذي شهد سيطرة هجومية كاملة وفرص عديدة للتهديف عبر عماد زعترة في الدقيقة (2) وقادر ابوحماد (9) واياد ابوغرقود (17) واشرف الفواغرة (19).

في الشوط الثاني حاول بوكير تنشيط هجوم لبنان عن طريق تقدم قلب الدفاع علي السعدي لوسط الملعب والمشاركة في الهجوم بجانب فتح الجانبين عن طريق حسن شايتو وفايز شمسين والاستحواذ على الكرة الا ان الفريق الفلسطيني كان أكثر من رائع واغلق مفاتيح لعب لبنان وكان صاحب المبادرة دائما في الهجوم.

وفي الدقيقة (74) لعب الظهير الايسر احمد زريق كرة طولية من منتصف الملعب للمهاجم اياد ابوغرقود الذي استلم الكرة وسط مدافعين وراوغ الاول ولعب الكرة تسديدة جميلة على يسار حارس لبنان عباس حسن لتهز الشباك.

وكاد عدنان حيدر ان يضيف الهدف الثاني قبل نهاية اللقاء لولا الرعونة حيث أضاع عرضية زميله رائد فارس بغرابة شديدة والمرمى اللبناني فارغ تماما من حارسه.

أدار اللقاء الحكم الكوري كيو هيونج جين وطرد كابتن لبنان رضا عنتر (90+3) للانذار الثاني، كما انذر كل من اللبناني علي السعدي والفلسطيني محمد قاسم.

شاهد أيضاً

547258_e

المغربي زهير أوشن رسمياً إلى السالمية

أنهى نادي السالمية تعاقده مع المغربي زهير أوشن مهاجم نادي الجيش الملكي المغربي السابق ليكون …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *