الرئيسية » الرياضه » خسارة الميلان في ملعبه أمام أتلتيكو بهدف قاتل من كوستا

خسارة الميلان في ملعبه أمام أتلتيكو بهدف قاتل من كوستا

289094453لم يستفد الميلان الايطالي حامل اللقب سبع مرات من خبرة مدربه الجديد الهولندي كلارنس سيدورف في المسابقات الاوروبية بعدما سقط امام اتلتيكو مدريد الاسباني 0-1 على ملعبه سان سيرو في اول مواجهة بين الفريقين في المسابقات الأوروبية.

سيدورف صاحب 37 عاما حل الشهر الماضي على رأس الادارة الفنية للنادي اللومباردي بدلا من ماسيميليانو اليغري، وحقق ثلاث انتصارات في خمس مباريات في الدوري لكنه خرج امام اودينيزي في الكأس، وحمل معه سنوات طويلة من المنافسات الاوروبية مع الميلان (10 سنوات) واياكس امستردام الهولندي وريال مدريد الاسباني وانتر ميلان الايطالي.

واعتمد سيدورف وهو اللاعب الوحيد الذي احرز المسابقة القارية مع ثلاثة اندية مختلفة (اياكس والريال والميلان)، على خطة 4-2-3-1 مع الفرنسي عادل رامي ودانييلي بونيرا في قلب الدفاع والمغربي عادل تاعرابت الى جانب ماريو بالوتيللي، فيما طبق سيميوني خطة 4-4-2 مع التركي أردا توران الى الجهة اليمنى من الوسط و كوكي الى اليسار وامامهما راؤول جارسيا و دييغو كوستا.

وكان الميلان فاز على بولونيا السبت الماضي بهدف عابر للقارات من مهاجمه المشاغب بالوتيللي ليرتقي الى المركز التاسع بعد بداية موسم كارثية.

من جهته، خاض اتلتيكو، الباحث عن التأهل الى ربع النهائي لاول مرة منذ 1997 ووصيف نسخة 1974، المواجهة من موقع صلب جعله ينافس عملاقي اسبانيا برشلونة وريال مدريد على صدارة الدوري المحلي، وهو قدم هذا الموسم مستويات رائعة تحت اشراف مدربه الارجنتيني دييغو سيميوني قبل ان تتفاوت نتائجه قليلا في الاونة الاخيرة.

وغاب عن اتلتيكو الظهيران البرازيلي فيليبي لويس والشاب مانكيو بسبب الاصابة، اما سيدورف، فرحب بصانع الالعاب كاكا بعد تعافيه من الاصابة.

افتتح كاكا فرص المباراة عندما اطلق تسديدة رائعة بيسراه من داخل المنطقة ابعدها حارس اتلتيكو البلجيكي تيبو كورتوا باطراف اصابعه قبل ان تنفجر بالعارضة في الدقيقة 14. ولعب تاعرابت كرة جميلة من الجهة اليمنى عكسها أندريا بولي برأسه فابعدها كورتوا ببراعة وبمساعدة من القائم هذه المرة في الدقيقة 19.

وخرج مدافع الميلان ماتيا دي شيليو بعد خطأ من الارجنتيني إميليانو أنسوا، ليدخل بدلا منه إيجناسيو أباتي في الدقيقة 26، قبل ان يلعب بالوتيللي كرة بكعبه الى كاكا الذي اهدرها فوق العارضة من مسافة قريبة في الدقيقة 31، لينتهي الشوط الاول بافضلية فرص واضحة لاصحاب الارض.

ودخل اتلتيكو افضل بكثير بعد الاستراحة، فحاول هدافه دييجو كوستا التسجيل من كرة اكروباتية قريبة لكنها مرت فوق العارضة في الدقيقة 51، لكن فرص الشوط الثاني لم تكن كثيرة منها رأسية الغاني مايكل إيسيان بعد ركنية مرت بجانب قائم الزوار في الدقيقة 67. وابعد كريستيان أبياتي حارس الميلان كرة جارسيا بعد هجمة مرتدة سريعة في الدقيقة 76، قبل ان يخرج بالوتيللي متألما من كتفه فحل بدلا منه جامباولو باتزيني في الدقيقة 78.

وتحول سيميوني الى خطة 4-5-1 تصبح 4-3-3 في المرتدات، ليبتسم الحظ في وجه كوستا عندما وصلت الكرة اليه من أباتي عن طريق الخطأ بعد ركنية، فلعبها قوية برأسه في شباك ميلان مسجلا هدفه السابع والعشرين هذا الموسم وواضعا فريقه على مشارف ربع النهائي في الدقيقة 83.

وكاد رامي يعادل الارقام من ضربة حرة قوية لكنها مرت بجانب القائم في الدقيقة 87.

شاهد أيضاً

536982_e

ميسي يمثل أمام المحكمة قبل 3 أيام من الكلاسيكو

ستنظر المحكمة العليا الإسبانية يوم 20 إبريل المقبل في الاستئناف المقدم من قبل النجم الأرجنتيني …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *