الرئيسية » منوعات » بروفيسور يعيش في مكب للنفايات ليختبر الحياة

بروفيسور يعيش في مكب للنفايات ليختبر الحياة

2_7_2014100915PM_6269635791تخلّى أستاذ جامعي في ولاية تكساس الأمريكية عن كافة ممتلكاته، واختار السكن في مكبّ للنفايات لسنة كاملة كي يعلم تلامذته سبل العيش بأقل قدر من الموارد.

وقال أستاذ علوم الحياة في جامعة هيوستن- تيلوستون، الأستاذ جيف ويلسون، إنه سيمضي عاماً كاملاً في المكب سعياً للعيش مستخدماً 1% فقط، ممّا يستهلكه المواطن الأمريكي العادي من ماء وطاقة.

ويريد ويلسون من تجربته، أن يثبت لطلابه أن بإمكانهم العيش باستخدام أقل قدر من الموارد.

وسيحتفظ الأستاذ بمرحاض ومطبخ واتصال بالإنترنت عبر الـ(واي فاي)، ولكن على طلابه أن يتوصلوا إلى تصميم يمكّنه من استخدام هذه الأمور في المكب، وبأقل قدر من الانبعاثات.

شاهد أيضاً

536970_e

الكهرباء: تحقيق في واقعة الكلب

تفاعلت وزراة الكهرباء والماء ما ما وثقه أحد المواطنين بشأن اصطحاب أحد الموظفين العاملين بالوزارة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *