الرئيسية » محــليــات » الرشيد: اختيار مديري المناطق التعليمية الشاغرة.. اليوم

الرشيد: اختيار مديري المناطق التعليمية الشاغرة.. اليوم

aكويت نيوز : أكد وكيل وزارة التربية المساعد للتعليم العام د.خالد الرشيد على حرص الوزارة على الاطلاع على سير اختبارات المرحلة الثانوية ولاسيما الصف الثاني عشر منها وذلك للتأكد من سلامة الإجراءات المتبعة في بدء الاختبارات، مشددا على أهمية المتابعة الحثيثة من قبل مديري عموم المناطق التعليمية للمدارس من خلال زيارتهم الميدانية لها.

واشار الرشيد خلال جولته برفقة مديرة منطقة العاصمة بالانابة منى الصلال في عدد من لجان الاختبارات للصف الثاني عشر بمدارس العاصمة صباح امس، الى ارتفاع نسبة الحضور بعد تطبيق اللائحة الجديدة ضمن وثيقة الثانوي فيما يخص الغياب والامتحانات المؤجلة، موضحا ان الوزارة بانتظار عمل اللجنتين المشكلتين لمتابعة تطبيق وثيقتي الابتدائي والثانوي، على ان يرفع التقرير خلال شهرين من تاريخ التشكيل، مبينا انه التقى رئيس اللجنتين وناقش معهما بعض الملاحظات التي ابداها مجلس الوكلاء لمراعاة العمل وفقها، لاسيما في موضوع لائحة الغياب بالدور الثاني في المرحلة الابتدائية.

واضاف: ان لجنة مقابلات مدير عام المناطق التعليمية الشاغرة في كل من حولي والعاصمة والجهراء ستعقد صباح اليوم لاختيار 3 مرشحين من بين 7، لتولي مهام ومسؤوليات ادارة هذه المناطق، وذلك من خلال خبرتهم الطويلة في العمل التربوي.

وذكر انه لاحظ التزام الطلبة بالحضور لدرجة ان احدى اللجان لم تسجل حالة غياب واحدة حسب ما افادت به مديرة المدرسة اثناء الجولة، مشيرا الى ان التعديلات الاخيرة على وثيقة الثانوي وخصوصا ما يتعلق بالغاء الاختبارات المؤجلة، كانت لها الاثر البالغ في الحد من حالات الغياب الكثيرة التي تتواكب مع اختبارات الفترة الثانية والرابعة.

وبين ان رؤساء اللجان يعملون حسب الآلية التي وضعت لتسليم الاختبارات منذ خروجها من المطبعة السرية الى حين وصولها الى اللجان، مع عدم فتح المظاريف الا داخل لجان الاختبارات قبل ربع ساعة من بدء الامتحانات، موضحا ان بعض رؤساء اللجان وضعوا بعض التعليمات الاضافية والنصائح التربوية للطلبة في اللجان التي يشرفون عليها كعامل مساعد وداعم لخلق بيئة تربوية ملائمة تبعث الطمأنينة في نفوسهم وتجدد الثقة لديهم لاداء الاختبارات بصورة سلسة.

من جانبه، ابدى الوكيل المساعد للتعليم الخاص والنوعي د.طارق الشطي ارتياحه لعملية سير الاختبارات في التعليم النوعي، موضحا انه قام بجولة صباح امس في مدارس الرجاء والنور بنين وبنات للاطمئنان على اداء ابنائنا الطلبة في مدارس التربية الخاصة للاختبارات.

واضاف الشطي انه لاحظ ان طلبة الثاني عشر لفئة المكفوفين ما زالوا يختبرون وفق آلية «التلقين» بوجود معلم مساعد، مشيرا الى انه في طور وضع خطط لتطوير هذه الالية لاستبدال المعلم المساعد بوسيلة اخرى اكثر تطورا اسوة بالتطور الحاصل في محيط منطقتنا الخليجية.

وزاد: كذلك الاعاقة الحركية تحتاج الى حلول جذرية في عملية الاختبارات من اجل تحويلها الى اختبارات ذات طابع موضوعي وفق اسئلة واختبارات فقط لا تستدعي من الطلبة الكتابة كثيرا لصعوبة ذلك على الطلبة ممن لديهم اطراف صناعية وضمور عضلي.

مشيرا الى انه يعمل على تلمس معاناة الطلبة ووضع حلول لهذه المشاكل التي تواجههم خلال فترة الصيف المقبلة، وانه قام بجولتين شملت تعليم الكبار في التربية الخاصة، وكونترول التعليم الخاص، حيث اطلع على لجان الاختبارات، ومقابلة المعلمين الجدد، ولمس اجواء مهيأة للعمل اعطته انطباعا جيدا عن الاستعدادات التي تمت لاستكمال جهوزية لجان الاختبارات.

شاهد أيضاً

731649-3

الفارس: تخفيض بدل السكن للمعلمين الوافدين قرار سيادي

أكد وزير التربية ووزير التعليم العالي د.محمد الفارس قوة ومتانة العلاقات الكويتية- التونسية، واصفا إياها …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *