الرئيسية » الاقتصاد » الشعشوع يستنكر عدم مقاطعة اتحاد الجمعيات لشركات البيض

الشعشوع يستنكر عدم مقاطعة اتحاد الجمعيات لشركات البيض

b20كويت نيوز : أكد سالم حسين الشعشوع امين سر مجلس ادارة جمعية العدان و القصور ان حل ازمة البيض المتفاقمة لن يأتي بالتصريحات الاعلامية التي دأب عليها اتحاد الجمعيات منذ بداية الأزمة والتي هي سلاحه الوحيد في مواجهة الازمات الغذائية التي تواجهها البلاد من حين لآخ، مشيرا أن اجماع شركات البيض على الدفاع عن مصالحهم والوقوف ضد المستهلك يستدعي تغيير السياسات التي دأب على ممارستها اتحاد الجمعيات وذلك بعد أن اثبتت التجارب ان الاخلاق لا وجود لها في عالم التجارة و المصالح .

واستنكر الشعشوع عدم مقاطعة الاتحاد لشركات البيض مثلما حدث مع احدى شركات الألبان بعدما ارسل الاتحاد كتاب رسمي لكل الجمعيات التعاونية بعدم عرض منتجات شركة الوطنية للألبان لاسباب غير معلومة ليتم التراجع عنها بعد ذلك بتعليمات شفهية بعد ان وضح ان المقاطعة جاءت عفوية ودون دراسة قانونية ومن ثم لجوء الشركة للقضاء و الذي من المحتمل ان يكبد ذلك القرار الأهوج الجمعيات التعاونية اموال طائلة كتعويضات ستدفع من جيب المواطن و المستهلك .

وتساءل الشعشوع اذا كان قرار المقاطعة صحيحا لماذا تم التراجع عنه مشيرا ان ذلك هو الوجه الحقيقي لسياسات افراد وضعوا المستهلك في مواجهة مباشرة مع التاجر دون غطاء يحميه ، الامر الذي ادى الى نحره بدم بارد من الوريد الى الوريد بسبب تقاعس لجنة ضبط الأسعار ومن قبلها مسؤولي الاتحاد عن القيام بدورهم المنوط به .

واعتبر الشعشوع ان الحل الوحيد لأزمة البيض يكمن في تحرك مجالس الادارات بعيدا عن مظلة الاتحاد ، بسلاح المقاطعة الشامل والمدروس ، بل ومقاطعة اي سلعة ترتفع سعرها او يطالب التاجر بزيادة سعرها من اجل مصالحه الخاصة ، قائلا لا نسمح لهم ولن نقف مكتوفي الأيدي امام خذلانهم للمواطن و المساهم واستنزاف ميزانية الأسر .

و دعا الشعشوع الذي أكد انه يملك دراسة شاملة لاجبار تجار البيض على التراجع عن مخططاتهم عدم التعويل كثيرا على وزارة التجارة التي زادت من الطين بلة بعد مطالبتهم الجمعيات في سابقة قفزت فيها عن مسؤولياتها الدستورية و القانونية بزيادة سعر البيض ل 30 % ، قائلا ان التقاعس عن اداء الدور القانوني للجهات الحكومية لا يقل بأي حال من الاحوال عن تقاعس مسؤولي الاتحاد ومساهمتهم في نحر المواطن الكويتي بغلاء الأسعار المصطنع

وأختتم الشعشوع تصريحه بقوله التجارب العالمية أكدت أن التاجر لا يحترم ألا القوي ، وقوة الجمعيات التعاونية يكمن في وحدة قرارها المدروس غير المبني على المصالح و الحسابات الضيقة والصفقات التي تضر بالمساهم بل و تضرب المنظومة التعاونية في مقتل بتلك التصرفات الهوجاء .

شاهد أيضاً

1280x960

3 مليارات دينار من البنوك لتمويلات الأسهم في النصف الأول

أبلغت مصادر مطلعة أن تمويل البنوك الموجه لشراء الأسهم سجل نمواً جيداً حتى منتصف العام …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *