الرئيسية » أهم الأخبار » الأمن المصري يعزِّز تواجده بمدينة الإنتاج الإعلامي خشية اقتحامها من قبل متشددين

الأمن المصري يعزِّز تواجده بمدينة الإنتاج الإعلامي خشية اقتحامها من قبل متشددين

 

عززت عناصر الأمن المصري، مساء اليوم الجمعة، تواجدها حول مبنى مدينة الإنتاج الإعلامي جنوب القاهرة خشية اقتحامها من جانب متشددين إسلاميين.

وقال أحد العاملين بمدينة الإنتاج الإعلامي ليونايتد برس انترناشونال إن عناصر الآمن نشرت آليات خفيفة ومئات من الجنود، مساء اليوم، حول مبنى مدينة الإنتاج الإعلامي بضاحية 6 أكتوبر (جنوب القاهرة)، خشية اقتحامها من جانب مئات المتشدِّدين المنتمين لتيار الإسلام السياسي”.

وأضاف أن العاملين والموظفين بالقنوات الفضائية داخل المدينة يقومون بحراسة مقار القنوات للدفاع عنها في حال ما اقتحم المتشددون المدينة.

وكان القيادي الإسلامي حازم أبو إسماعيل دعا، على صفحة منسوبة له على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) الليلة الماضية، إلى تظاهرة حاشدة أمام مدينة الإنتاج الإعلامي.

وقال أبو إسماعيل لا يمكن بأي حال أن تأتي ساعة الحق فيتخاذل صادق يخشى الله ولذلك فإننى أؤيد كل التأييد وأرجو هذا الحشد الجرار لمليونية فائقة حفاظاً على الشرعية والتي ستكون غدا الجمعة أمام مدينة الإنتاج الإعلامي بوابة 4 بمدينة 6 أكتوبر، توقياً لضياع البلاد وسداً لباب الفتنة بل ولا أرى عذراً لمن يتخلف عنها أيا ما كانت الظروف سواء من القاهرة أو المحافظات.

وفي المقابل نأت الدعوة السلفية بنفسها عن المشاركة في التظاهرة، مؤكدة عبر نادر بكَّار الناطق بإسم ذراعها السياسي حزب النور السلفي، أن الدعوة لحصار مدينة الإنتاج الإعلامي اليوم مرفوضة، وتعد أمراً غير محسوب وغير مأمون العواقب، ويؤدي إلى مزيد من الاحتقان وليس حلاً.

وأضاف بكار، في مداخلة هاتفية مع إحدى الفضائيات العربية اليوم، لا أدري من دعا إلى ذلك من الأصل، مشيراً إلى أنه سيتواصل مع جميع القوى الإسلامية لوقف ذلك المخطط، الذي يؤدي بنا إلى الانزلاق في دوامات غير مضمونة.

وكانت أعداد كبيرة من الإسلاميين طالبت، في تظاهرة حاشدة بمدينة الجيزة (جنوب القاهرة) السبت الفائت، بتطهير الإعلام من الفساد.

شاهد أيضاً

547344_e

الإيزيدية العراقية الهاربة من «داعش» تصل إسرائيل

أكدت مواقع إسرائيلية مشاركة الناشطة العراقية من الأقلية الإيزيدية نادية مراد في مؤتمر أقيم في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *