الرئيسية » الرياضه » العراق والبحرين يفشلان في هز الشباك ويكتفيان بتعادل سلبي في غرب آسيا

العراق والبحرين يفشلان في هز الشباك ويكتفيان بتعادل سلبي في غرب آسيا

albums_matches_920544_koo_asa (1)

تعادل منتخبا العراق مع البحرين بدون أهداف في المباراة التي أقيمت مساء الأمس على ملعب عبد الله بن خليفة بنادي لخويا وذلك في إطار مباريات المجموعة الثانية من بطولة غرب آسيا المقامة حاليا في العاصمة القطرية الدوحة وتستمر حتى يوم 7 يناير المقبل .
وبهذه النتيجة حصل المنتخب العراقي على أول نقطة له في البطولة في حين حصل المنتخب البحريني على النقطة الثانية حيث تعادل في اللقاء الأول مع عمان وتصدر بها المجموعة وتتبقى مباراة وحيدة في هذه المجموعة بين منتخبي عمان والعراق وتقام يوم الثلاثاء المقبل لتحديد من يتصدر هذه المجموعة.
جاء الشوط الأول جيد المستوى من جانب المنتخبين وكان المنتخب العراقي هو الأفضل خلاله وأتيحت له أكثر من فرصة تكفل الحارس البحريني سيد عباس بانقاذها ليخرج بشباك منتخب بلاده نظيفة خلال هذا الشوط الذي شهد أيضا بعض الهجمات للأحمر البحريني.
جاءت المباراة جيدة المستوى من جانب المنتخبين وشاهدها جمهور جيد من انصار المنتخب العراقي ولكن لم ينجح اي من لاعبي المنتخبين في هز الشباك لتخرج المباراة سلبية وتكون المباراة الرابعة على التوالي في البطولة التي تنتهي بالتعادل السلبي وتبقى فقط مباراة قطر مع فلسطين وهى الوحيدة التي شهدت تسجيل الهدف الوحيد من جانب لاعب قطر مؤيد حسن.
جاءت بداية اللقاء قوية من جانب المنتخب العراقي حيث أتيحت لهم فرصة في أول دقيقتين من اللقاء عندما سدد أحمد فاضل كرة قوية أنقذها الحارس سيد عباس ببراعة وبعد ذلك تحولت المباراة إلى وسط الملعب حيث انحصر اللعب فيه لفترات كثيرة مع أفضلية لأسود الرافدين في السيطرة على الكرة ولكن دون فاعلية على المرمى.
وكان أول ظهور بحريني قوي في هذا الشوط في الدقيقة 33 عندما سدد إبراهين حبيب كرة قوية وهو منفرد بالمرمى من جملة تكتيكية جملية وسددها بجوار القائم الأيسر لحارس العراق.
واستمر الأداء سجالا بين الفريقين وقبل أن يطلق الحكم مرعي العواجي صافرته بانتهاء الشوط الأول كاد العراق أن يسجل الهدف الأول من تسديدة مهدي كامل ولكن انقذها الحارس البحريني على مرتين لينتهي الشوط بالتعادل السلبي.
ولم يختلف الأمر كثيرا في الشوط الثاني حيث نشط المنتخب البحريني بحثا عن تسجيل هدف له وسجل في بداية الشوط أفضلية في السيطرة على الملعب ولكن دون خطورة على مرمى حارس العراق وأجرى هادي مطنش التغيير الأول بنزول ايهاب كاظم بدلا من مهدي كامل بحثا عن دعم الناحية الهجومية في الفريق.
واستمر الأداء في وسط الملعب من الفريقين حيث ان كل فريق كان يخشى الخسارة في تلك المباراة رغم الهجوم المكثف من جانب المنتخب العراقي بحثا عن تحقيق الانتصار في هذا الشوط لكن دون جدوى حيث افتقدت كل الهجمات للدقة في اللمسة الأخيرة لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي.

شاهد أيضاً

547070_e

البطولة العربية.. الفيصلي الأردني يكسر التوقعات.. ويهزم الأهلي المصري

حقق نادي الفيصلي الأردني مفاجأة من العيار الثقيل عندما أطاح بصاحب الأرض والجمهور الأهلي المصري …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *