الرئيسية » الرياضه » الهلال والنصر.. “معركة” صدارة.. “حرب” مدربين

الهلال والنصر.. “معركة” صدارة.. “حرب” مدربين

g21ستتجه كل الأنظار في السعودية، الاثنين، صوب ملعب الملك فهد الدولي في الرياض، حيث يتوقع أن يحتشد أكثر من 40 ألف متفرج لمشاهدة قمة الكرة السعودية وديربي الرياض الساخن، الذي سيجمع متصدر دوري عبداللطيف جميل السعودي للمحترفين الهلال بوصيفه النصر، في أهم مباريات الجولة العاشرة من الدوري والتي انطلقت أمس بمفاجأة فوز التعاون على الأهلي 2-1، وفوز الشباب على النهضة، والفتح على نجران، وتعادل الاتفاق مع العروبة، فيما يلعب اليوم أيضاً الرائد مع الاتحاد والفيصلي مع الشعلة.
ويترقب عشاق الكرة السعودية هذه الجولة منذ أكثر من ثلاثة أسابيع، كون ديربي الرياض هذه المرة سيكون مختلفاً، وسيكون مغلفاً بطعم الصدارة التي يحتلها الهلال بـ22 نقطة، ولا يبعد عنه النصر سوى نقطة واحدة فقط، وستكون مباراة اليوم فرصة لتوسيع الفارق للهلال أو لخطف الصدارة للنصر.
ولأول مرة منذ أكثر من 15 موسماً يتبادل قطبا العاصمة الرياض الصدارة بعد أن خطفها الهلال في الجولة الماضية، والأكيد أن الخاسر اليوم سيدفع ثمناً غالياً بينما سيثبت الفائز قدمية في المقدمة، في مباراة يقودها طاقم تحكيم إيطالي.
وسيدخل الهلال والنصر هذه المباراة بصفوف مكتملة في الجهتين.. وجاءت استعدادات الفريقين بما يليق بأهمية المباراة، فاستعد الهلال بمعسكر خارجي في العاصمة القطرية الدوحة، خاض خلاله تجربتين أمام الاتفاق والمنتخب القطري الثاني، وعدا المصاب عبدالله الزوري ستكون قائمة الزعيم كاملة دون أي إيقافات أو إصابات اخرى، خاصة العناصر التي يعتمد عليها الجابر المدير الفني للفريق، في مقدمتهم الهداف ناصر الشمراني والبرازيلي تياغو نيفيز، ولاعب الارتكاز المغربي عادل هرماش، والإكوادوري كاستللو وسالم الدوسري، والمدافع الكوري الجنوبي هوان ونواف العابد والشلهوب والظهير الأيسر سلمان الفرج.
وفي المقابل اعتمد النصر على التدريبات الداخلية طوال فترة التوقف ولعب الفريق ودية واحدة فاز فيها على الدرعية أحد فرق الدرجة الاولى 3-1.. وتنفس مدرب النصر الصعداء بعد تعافي محترفيه البرازيليين ألتون وإيفرتون، وكذلك الحارس عبدالله العنزي الذي تم استبعاده من المنتخب نتيجة إصابته قبل 10 أيام.
وسيعتمد كارينيو بصفة أساسية على حسين عبدالغني وخالد الغامدي كظهيرين، ومعهما في خط الدفاع محمد عيد وعمر هوساوي، وفي الوسط إبراهيم غالب وشايع شراحيلي ومحمد نور ويحيى الشهري كصانع ألعاب ومعه البرازيلي باستوس والمهاجم محمد السهلاوي.
بقية المباريات
ويلعب الاثنين الرائد مع الاتحاد الذي مازال يعاني هذا الموسم، ويحاول البرتغالي بينات مدرب الفريق البحث عن توليفة تعيد للاتحاد هيبته المفقودة، لكن أصحاب الأرض الرائد قدم مستويات لافتة في الجولات الأخيرة، وقد يفاجئ الاتحاديين مستغلاً ظروفهم الاخيرة.. فيما ستختتم المباريات بمواجهة الفيصلي مع الشعلة في المجمعة.

شاهد أيضاً

763495-1

فونسيكا يدرب «صالات اليرموك»

نجحت ادارة نادي اليرموك في التوقيع مع المدرب الاسباني لويس فونسيكا لقيادة فريق كرة الصالات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *