الرئيسية » تكنالوجيا » تيانهي-2 يتصدر قائمة أسرع الحواسيب الخارقة

تيانهي-2 يتصدر قائمة أسرع الحواسيب الخارقة

ww26احتفظ الحاسوب الخارق الصيني الصنع “تيانهي-2″، الذي يستطيع تنفيذ 33.9 بيتافلوبس، أو 33 كوادريليون (ألف مليون مليون) عملية حسابية في الثانية، بلقبه في رأس قائمة أقوى خمسمائة حاسوب خارق في العالم.

ومثلما حافظ الحاسوب “تيانهي-2” على تصدره قائمة “أفضل خمسمائة” حاسوب خارق، حافظت كذلك الحواسيب الأربعة التالية على ترتيبها على نحو مماثل لقائمة يونيو/حزيران الماضي، وهي على النحو التالي بعد حاسوب “تيانهي-2”:

الحاسوب الأميركي “تيتان” الذي طورته شركة كراي بقوة 17.59 بيتافلوبس، والحاسوب الأميركي “سيكويا” وهو من تطوير شركة “آي بي إم” بقوة 17.17 بيتافلوبس، والحاسوب الياباني” كي كمبيوتر” من تطوير شركة فوتجيستو بقوة 10.51 بيتافلوبس، والحاسوب الأميركي “ميرا” من تطور “آي بي إم” أيضا بقوة 8.59 بيتافلوبس.

واستخدمت أداة تدعى “لينباك” لاختبار قوة تلك الأجهزة الخارقة، لكن النقاد يقولون إن تلك الأداة مقيدة جدا ولا تعكس الأداء في العالم الحقيقي.

وبهذا الصدد يقول رئيس قسم علوم الحاسوب في مختبرات أبحاث “آي بي إم” في مدينة زيورخ السويسرية، أليساندرو كوريوني، بأنهم بحاجة إلى أدوات قياس عملية تعكس الاستخدام الفعلي لهذه الحواسيب الخارقة بناء على أكثر تطبيقاتها أهمية.

ووفق موقع “سي نت” المعني بأخبار التقنية، فقد أصدر منظمو قائمة “أفضل خمسمائة” أمس الاثنين أداة اختبار جديدة أطلقوا عليها اسم “التدرج المتقارن عالي الأداء” (إتش بي سي جي)، صُمِّمت للتنبؤ بشكل أفضل بأداء الحاسوب في العالم الحقيقي.

وتخضع الأداة حاليا للاختبارات التجريبية وسيتم تعديلها خلال السنوات القادمة، وفق الباحث في جامعة تينيسي الأميركية ومطور أداة “لينباك” وأحد منظمي قائمة “أفضل خمسائة” جاك دونغارا، وأوضح أنه لن يتم حاليا الاستغناء عن أداة “لينباك” لكن سيتم استخدامها إلى جانب أداة “إتش بي سي جي”.

وأضاف دونغارا أنه سيمر وقت قبل أن تكتمل لديهم بيانات كافية لإعداد قائمة “أفضل خمسمائة” التالية، مع الأخذ بالاعتبار أن أداة “لينباك” احتاجت سنوات عديدة قبل تبنيها على نطاق واسع، معبرا عن أمله أن تعكس أداة “إتش بي سي جي” التطبيقات الحديثة بشكل أفضل من “لينباك”، رغم أنه من غير الواضح حتى الآن كيف ستؤثر الأداة الجديدة على ترتيب الحواسيب الخارقة في القائمة.

فائدة علمية:
الفلوبس (FLOPS) هو وحدة لقياس أداء الحاسوب تفيد في حقول الحسابات العلمية التي تستخدم بكثافة، حسابات الفاصلة العائمة (floating point)، ولهذا يكون استخدام هذه الوحدة أكثر دقة في القياس من استخدام مصطلح “تعليمة في الثانية” العام.

ويحسب الفلوبس بضرب عدد أنوية الحاسوب في سرعة تردد المعالج في عدد عمليات الفاصلة العائمة في الثانية، التي يستطيع أداءها في كل نبضة (فلوبس= عدد الأنوية×التردد×عمليات الفاصلة العائمة الثانية/ دورة المعالجة).

فمثلا إذا علمنا أن معظم المعالجات تستطيع أداء أربع عمليات فاصلة عائمة في الثانية عند كل نبضة للمعالج، فإن حاسوبا أحادي النوى بسرعة 2.5 غيغاهيرتز يقدم أداء نظريا يبلغ عشرة مليارات فلوبس أو “عشرة غيغافلوبس” أو 0.1 بيتافلوبس.

شاهد أيضاً

731740-1

«آيفون» باللون الأحمر.. لمكافحة «الإيدز»

أعلنت شركة آبل عن إطلاق نسخة خاصة باللون الأحمر من هاتفيها الذكيين آيفون 7 وآيفون …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *