الرئيسية » منوعات » البدناء والمدخنين أكثر عرضة “للحموضة”

البدناء والمدخنين أكثر عرضة “للحموضة”

mm24يعد الارتجاع المعدي المريئي مشكلة شائعة بين الرجال تحديدا المدخنين منهم، وفي شهر نوفمبر، الخاص بالتوعية بأمراض الرجال يسلط الأطباء الضوء على هذه الحالة المرضية نظرا لتأثيرها السلبي والخطير على الجهاز الهضمي إذا لم تعالج.

وتقبع الوجبات الدسمة والأطعمة الجاهزة في قفص الاتهام خاصة عند الرجال الذين يشعرون بالحموضة بعد تناول أي وجبة أو أثناء النوم، ما يعرف طبيا بالارتجاع المعدي المريئي أو شعور الحموضة والحرقة بين شرائح واسعة من الرجال، وهو أحد أهم المواضيع التي يسلط شهر نوفمبر للتوعية بأمراض الرجال الضوء عليها.

ويعاني كثير من المرضى من أعراض مختلفة ربما تكون في ظاهرها ليس لها علاقة بالجهاز الهضمي كألم في الصدر وأعلى البطن، لكنها في الواقع أعراض للارتجاع المعدي المريئي الذي قد يستمر لسنوات طويلة مسببا آلاما مزعجة للمريض ومضاعفات على صحته.

ويؤكد علماء ودراسات طبية حديثة على أن الأطعمة التي نتناولها يوميا ومواقيتها هي السبب في الإصابة بالارتجاع المعدي المريئي، كما ينصح الأطباء بضرورة تعديل النظام الغذائي كخطوة أولى للعلاج بالنسبة للمصابين بتلك الحالة.

يشار إلى أن نسبة البدانة ترتفع كثيرا في أميركا، كما ترتفع في المقابل نسبة من يصابون بالارتجاع المعدي المريئي يوميا نظرا لتأثير نوع غذائهم المشبع بالدهون على نمط حياتهم الغذائي.

وقال اختصاصي الجهاز الهضمي والمناظير، عزام قياسة، لـسكاي نيوز عربية إن النوم بعد تناول وجبات دسمة يسبب “الحموضة”.

وأشار إلى أن البدناء أكثر عرضة للإصابة بهذه الحرقة، مشددا على ضرورة تناول أطعمة صحية لتجنب آلامها.

مشكلة يبدو أن لها حلولا وقائية كثيرة من ضمنها ترك التدخين والاتجاه إلى الحياة الغذائية الصحية إضافة إلى اختيار الوقت المناسب لتلك الأطعمة.

شاهد أيضاً

536765_e

إيطاليا تتصدر قائمة الدول الأكثر صحة في العالم

عندما يتعلق الأمر بالعيش حياة طويلة، فإن إيطاليا هي المكان الأنسب لهذه الحياة. إذ احتل …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *