الرئيسية » خارجيات » بعد رفع الطوارئ.. استراتيجية إخوانية جديدة للتظاهر

بعد رفع الطوارئ.. استراتيجية إخوانية جديدة للتظاهر

EGYPT-POLITICS-DEMOشهدت ميادين وشوارع القاهرة في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة تكثيفاً أمنياً وانتشار عدد من الكمائن الثابتة والمتحركة التابعة لوزارة الداخلية، كما تمركز عدد من المدرعات التابعة للقوات المسلحة في الميادين والشوارع الرئيسية.
وقد أكدت مصادر بوزارة الداخلية أنه سيتم التعامل بشكل مباشر وصريح من قوات الأمن المنتشرة واتخاذ اللازم قانوناً مع أي حالة من حالات الخروج عن القانون أو تكدير الأمن العام، وذلك لتحقيق الأمن والاستقرار في الشارع المصري.
هذا وقامت قوات الجيش والشرطة بإغلاق ميدان “رابعة العدوية” أمام حركة مرور السيارات، كما قامت قوات الجيش بنصب حواجز الأسلاك الشائكة بالشوارع المؤدية إلى ميدان رابعة العدوية، وانتشرت نحو 12 مدرعة عسكرية وشرطية وتشكيلات من الأمن المركزي بمحيط الميدان.
وفى السياق ذاته، قامت قوات الجيش والشرطة بإغلاق ميدان التحرير أمام حركة مرور السيارات، حيث قامت القوات بإغلاق كافة الشوارع المؤدية إلى الميدان بالأسلاك الشائكة ونشر نحو 20 مدرعة عسكرية وشرطية وتشكيلات من الأمن المركزي أمام المتحف المصري، وبالشوارع المؤدية لميدان التحرير، وكذلك بميدان سيمون بوليفار بالقرب من السفارة الأميركية.
وكانت مصادر بجماعة الإخوان المسلمين قد صرحت بأن الجماعة ستغير من تكتيكات تحركها ومسيراتها في المظاهرات التي سوف تدعو إليها في الفترة القادمة، في ظل رفع حالة الطوارئ وحظر التجوال عن البلاد، وأولها مظاهرات اليوم الجمعة، حيث ستتحرك المسيرات في مجموعات صغيرة بالشوارع الجانبية للوصول في مسيرات أكبر بالشوارع الرئيسية حتى الوصول للميادين الرئيسية، خاصة في ميادين الجيزة ومصطفى محمود بالمهندسين وميدان قصر القبة وعابدين وميدان العباسية وشارع رمسيس ورابعة العدوية بمدينة نصر والميادين الكبرى بالمحافظات.
وبحسب ما ورد في صحيفة “اليوم السابع”، فإن الجماعة ستستغل رفع الحظر وغياب قوات الجيش في الوصول للميادين الرئيسية، خاصة ميدان رمسيس والتحرير، والتواجد حتى ساعات متأخرة من الليل وحتى ساعات الفجر الأولى، للبدء في اعتصامات جديدة، حتى لو اقتضى الأمر مواجهات عنيفة مع قوات الشرطة، ومحاولة استفزازها لاستعادة مشاهد محمد محمود والحرس الجمهوري ورابعة العدوية، على حد تعبير المصادر.
وأشارت المصادر إلى أن مسيرات اليوم سوف تخرج بعد صلاة الجمعة في القاهرة والجيزة من عدة مساجد.
وانتهت رسمياً أول من أمس حالة الطوارئ وحظر التجوال في البلاد، بعد ثلاثة أشهر من فرضها بقرار من الرئيس المصري المؤقت المستشار عدلي منصور في 14 محافظة مصرية شهدت أعمال عنف سقط خلالها عدد من القتلى والجرحى، في أعقاب فض السلطات اعتصامين لأنصار المعزول في ميداني “رابعة العدوية” و”النهضة” منتصف أغسطس الماضي.
ويتخوف المصريون من عودة الانفلات الأمني مرة ثانية للشوارع وعودة الاعتصامات من جديد في الميادين مع رفع الطوارئ وحظر التجوال، لكن مصدراً أمنياً مسؤولاً قال إن “قوات الأمن تسلمت بعض المواقع التي شغلتها القوات المسلحة أثناء تطبيق حظر التجوال، وانتشرت في محيط المنشآت الحيوية، وتم نصب كمائن بالطرق والميادين بعد انتهاء حالة الطوارئ”.

شاهد أيضاً

3_26_201774258PM_10647220891

توقيف معارض روسي خلال مظاهرة ضد الفساد في موسكو

أوقفت الشرطة الروسية، الأحد، المعارض ألكسي نافالني، خلال مشاركته في مظاهرة وسط العاصمة موسكو للتنديد …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *