الرئيسية » أهم الأخبار » السفير جاسم البديوي: الكويت تسعى لعدم وصول أسلحة الدمار الشامل الى الجماعات المسلحة

السفير جاسم البديوي: الكويت تسعى لعدم وصول أسلحة الدمار الشامل الى الجماعات المسلحة

aa11

كويت نيوز : اكدت الكويت على مواقفها الثابتة من القضايا المتصلة بنزع اسلحة الدمار الشامل والأمن الدولي وسعيها مع المجتمع الدولي تجاه ضمان عدم وصول هذه الأسلحة الى الجماعات المسلحة.

جاء ذلك في تصريح أدلى به سفير الكويت لدى جمهورية كوريا جاسم البديوي على هامش المؤتمر المشترك الذي تنظمه كوريا والأمم المتحدة في جزيرة “جيجو” في كوريا الجنوبية حول منع انتشار اسلحة الدمار الشامل والذي يعقد بمقتضى قرار مجلس الأمن رقم 1540.

وقال البديوي “امام ازدياد الأخطار الناتجة عن استمرار وجود أسلحة نووية وأسلحة دمار شامل لدى بعض الدول فإن هذه الأخطار ترتفع بشكل كبير اذا ما وصلت هذه الأسلحة الى جماعات مسلحة خارج نطاق سيطرة المجتمع الدولي”.

وشدد على القول “يتعين ان تتواكب مع الجهود الإقليمية والدولية في مجال نزع أسلحة الدمار الشامل ومنع انتشارها جهود دولية اخرى نحو ضمان عدم حصول الجماعات المسلحة على أسلحة دمار شامل مع ضمان انتزاع هذه الأسلحة من هذه الجماعات المسلحة اذا ما كانوا يمتلكونها”.

وأشاد السفير جاسم البديوي بالجهود الذي تبذلها اللجنة المنبثقة من قرار مجلس الأمن 1540 والتي تعمل على تحقيق استراتيجيات وخطط من شأنها ان تساعد المجتمع الدولي على مواجهة الاخطار التي يمكن ان تطرأ من جراء حصول الجماعات المسلحة على أسلحة دمار شامل بالاضافة الى ضمان قيام الدول بالتزاماتها الواردة في قرار مجلس الأمن رقم 1540.

يذكر ان قرار مجلس الأمن رقم 1540 الصادر في 28 أبريل 2004 والصادر بمقتضى الفصل السابع من ميثاق الامم المتحدة يشير الى انزعاج المجتمع الدولي من التهديد الذي تشكله جهات ليست من الدول ومجموعات إرهابية ويؤكد على أهمية العمل المتعلق بالوقاية من انتشار أسلحة الدمار الشامل.

وشكل مجلس الأمن لجنة بهدف تحقيق التطبيق الكامل للقرار أطلق عليها (لجنة القرار 1540) وطالب الدول بتقديم تقارير وطنية الى اللجنة عن الأنشطة التي قامت بها لتطبيق القرار.

شاهد أيضاً

عاجل الكويت

#عاجل #إيران…الحرس الثوري يوقف زورقا سعوديا في مياه الخليج ويحتجز طاقمه

عاجل | وكالة الأنباء الإيرانية: الحرس الثوري يوقف زورقا سعوديا في مياه الخليج ويحتجز طاقمه

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *