الرئيسية » الرياضه » أوزيل ” الفنان” يقود آرسنال للإنفراد بصدارة الدوري الإنجليزي بفوز كبير علي نورويتش سيتي

أوزيل ” الفنان” يقود آرسنال للإنفراد بصدارة الدوري الإنجليزي بفوز كبير علي نورويتش سيتي

albums_matches_864415_2013-10-19t152718z_639292297_gm1e9aj1t2f01_rtrmadp_3_soccer-england_reuters

قاد الموهوب الألماني مسعود أوزيل فريقه آرسنال للإنفراد بصدارة الدوري الإنجليزي ، بعدما سجل هدفين في الفوز الكبيرالذي حققه ” المدفعجية” علي ضيفهم نورويتش سيتي ، بأربعة أهداف لهدف ، في اللقاء الذي جري السبت بملعب الإمارات ، ضمن مباريات الجولة الثامنة لبطولة الدوري الإنجليزي.

تقدم آرسنال في الدقيقة (16) عن طريق جاك ويلشير ثم ضاعف مسعود أوزيل النتيجة لصالح فريقه في الدقيقة (57) ، وقلص هوسون النتيجة في الدقيقة (70) بتسجيله هدف فريقه الوحيد، قبل أن يرد آرسنال بهدفين عن طريق آرون رامسي في الدقيقة (83) ثم مسعود أوزيل في الدقيقة(88).

دخل آرسنال المباراة واضعاً نصب عينيه ، أن الفرصة باتت متاحة للذهاب بعيداً في الصدارة  ، بعد سقوط منافسه  ليفربول في فخ التعادل مع نيوكاسل ، وهو ما جعله يندفع هجومياً منذ البداية بحثاً عن التسجيل المبكر ، وشهدت الربع ساعة الأولي من الشوط الأول محاولات عديدة من هجوم المدفعجية لم يكتب لها النجاح بفضل التنظيم الدفاعي لنوريتش سيتي وتألق حارسه جون رودي الذي تصدي لتسديدة كازورلا في الدقيقة السادسة ، كما سيطر علي أكثر من عرضية لبكاري سانيا.

عقارب ساعة ملعب الإمارات كانت تشير إلي الدقيقة (16) أنطلق  كازورلا بالكرة من الجهة اليمني ومرر إلي جيرو الذي تبادل الكرة مع ويلشير بطريقة فنية أستمتع دفاع الكنارى بمشاهدتها ، حتى وصلت الأخير ليضعها في مرمي جون رودي دون عناء ، مسجلاً هدف التقدم للمدفعجية.

آرسنال سيطر  تماماً علي كافة مجريات الأمور في المباراة بعد هدف التقدم  بفضل حسن قيادة نجمه الجديد مسعود أوزيل بمعاونة كازورلا وأرتيتا وجيرو وويلشير ، فيما بدا نورويتش سيتي وكأنه حضر المباراة للاستمتاع بمهارات نجوم “الجانرز” وتحكمهم في نقل الكرة.

جون رودي حارس نورويتش سيتي أنقذ فريقه في الدقيقة (36) من هدف محقق ، بعدما نجح في التصدي لتسديدة جيرو الذي حول عرضية جيبيس الرائعة في مرمي الكناري ، لكن الحارس كان لها بالمرصاد.

مع عدم قدرة فلاميني “المصاب” علي عدم أكمال المباراة ، أضطر المدير الفني لآرسنال أرسين فينجر للدفع بآرون رامسي بدلاً منه في الدقيقة (39) ، أعقب هذا التغيير تسديدة قوية من بكاري سانيا تعامل معها جون رودي دون مشقة.

تشيزني حارس آرسنال كان نجماً فوق العادة في الدقائق الخمس الأخيرة من الشوط الأول ، بعد أن تحول نوريتش سيتي إلي فريق غير الذي خاض أول (40) دقيقة من عمر المباراة ، حيث تصدي لأكثر من كرة خطرة بنجاح وثبات ،منها عرضية لولبية لراسل في الدقيقة (42) ، أعقبها بدقيقة واحدة تسديدة بالغة الصعوبة من ليروي فير نجح في تحويلها إلي ركلة ركنية ، استمرت بعدها سيطرة نوريتش مع محاولات لم تكلل بالنجاح لآرسنال في القيام بمرتدات لينتهي الشوط الأول بتقدم “الجانرز” بهدف نظيف.

آرسنال واصل سيطرته علي المباراة في الشوط الثاني، وشهدت الدقيقة (47) مطالبة لاعبيه بالحصول علي ركلة جزاء تجاهلها الحكم ، بعد سقوط لكازورلا داخل منطقة جزاء، لاحت بعدها فرصة التعادل لنورويتش لكن جناحه المدافع راسل مارتن سدد الكرة بعيداً عن مرمي الحارس تشيزني، تلاها رأسية غير مركزة لجيرو علت عارضة نورويتش سيتي.

انتفض نورويتش سيتي وتحكم في مناطق اللعب ، وبدا أنه صاحب اليد الطولى في المباراة ، لكن سيطرته اقتصرت علي الاحتفاظ بالكرة ولم يشكل أدني خطورة علي مرمي تشيزني ، سوى بتسديدة متوسطة القوة من ستودجراس في الدقيقة (55).

مسعود أوزيل” الفنان” كان رده علي سيطرة نورويتش سريعاً وعنيفاً ، بهدف من ضربة رأس رائعة في الدقيقة (57) ، بعد عمل جماعي انتهي بعرضية رائعة من جيرو علي رأس أوزيل .

فينجر تدخل بعد الهدف وأخرج كازورلا الي قدم مباراة كبيرة ودفع بروزيسكي في الدقيقة (59) ، بعد ذلك لاحت فرصة لنورويتش عن طريق بيل كينجتون لكن تسديدته كانت بعيداً عن المرمي .

نورويتش سيتي حاول العودة من جديد للمباراة ، ونجح في الدقيقة (70) عن طريق جونثان هوسون ، ليشعل الدقائق المتبقية في عمر المباراة.

بعد الهدف سدد أوزيل أكثر من مرة وكان الحارس رودي في الموعد ، ودفع فينجر ببندنتنر بدلاً من جيرو في الدقيقة (78) ، الذي سريعاً ما عبر عن نفسه وكاد أن يسجل في الدقيقة (81) لولا تألق الحارس رودي.

آرون رامسي انتزع الآهات وخطف الأضواء من الجميع في الدقيقة (83) بعدما تسلم الكرة وتلاعب بثلاثة من مدافعي نورويتش سيتي وأسقطهم أرضاً ووضع الكرة داخل شباك نورويتش سيتي مسجلاً ثالث أهداف آرسنال.

الفنان أوزيل عاد في الدقيقة (88) للتسجيل مجدداً بهدف رائع بعدما أودع الكرة التي هيأها له آرون رامسي من عرضية روزيسكي داخل شباك الحارس رودي ، ليتقدم آرسنال بأربعة أهداف مقابل هدف.

دون جديد مرت الدقائق القليلة المتبقية من عمر المباراة ، اللهم إلا سقوط لمسعود أوزيل داخل منطقة الجزاء ، دون تدخل من الحكم ، لينتهي اللقاء بفوز آرسنال بأربعة أهداف لهدف ، ليرفع رصيده من النقاط إلي الرقم (19) وضعته في صدارة الدوري الإنجليزي دون شريك، فيما توقف رصيد نورويتش سيتي عند سبع نقاط علي بعد مركزين من ذيل الجدول.

شاهد أيضاً

537288_e

رسمياً.. إيقاف ميسي 4 مباريات بتهمة سب حكم برازيلي

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” عبر موقعه الرسمي أن ليونيل ميسي تم إيقافه 4 …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *