الرئيسية » خارجيات » مصر.. السيسي يدعو إلى إنهاء المرحلة الانتقالية بسرعة

مصر.. السيسي يدعو إلى إنهاء المرحلة الانتقالية بسرعة

db2bd926-8a10-4a19-9337-a8b9010fa01b_16x9_600x338

دعا الفريق أول عبد الفتاح السيسي، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع، الثلاثاء، إلى الإسراع في إنهاء المرحلة الانتقالية في مصر، بغية العودة إلى مرحلة الاستقرار.

وطالب الفريق السيسي رجال القوات المسلحة بالانتباه لمحاولات التشويه والتضليل التي تستهدف خلط الدين بالسياسة وتحويل الخلاف السياسي على تجربة حكم فشلت في تلبية مطالب الشعب إلى صراع ديني وحرب على الإسلام.

واستنكر الدعوات والمحاولات التي تهدف للنيل من الجيش وكسر المؤسسات الأمنية دون أن يعي أصحابها أنها تهدف إلى تدمير مصر، مؤكداً أن القوات المسلحة حريصة على أن لا تراق قطرة دم مصرية.

وطالب الجميع بأن يكون لديهم إدراك حقيقي لحجم المشكلات التي تواجه المجتمع، والتي تستوجب الإسراع في إنهاء المرحلة الانتقالية وفقاً للإجراءات المتفق عليها بخارطة الطريق وأجمعت عليها القوى الوطنية، مؤكداً أنها يجب أن تكون محلاً للتوافق لسرعة العودة إلى العمل والاستقرار ومواجهة التحديات التي تواجه أمن مصر القومي.

وجاء كلام الفريق السيسي خلال وقائع الندوة التثقيفية السادسة التي نظمتها إدارة الشؤون المعنوية للقوات المسلحة تحت عنوان “قادة وبطولات” بحضور عدد من قادة وضباط القوات المسلحة والشرطة المدنية، والتي تأتي مع بدء احتفالات مصر والقوات المسلحة بالذكرى الأربعين لنصر أكتوبر المجيد.

وقام الفريق أول السيسي بتكريم عدد من أسر شهداء القوات المسلحة وتكريم أسماء عدد من ضباط الشرطة المدنية الذين استشهدوا خلال الأحداث الأخيرة منهم اللواء شرطة نبيل فراج مساعد مدير أمن الجيزة، والمقدم شرطة أحمد أبوالدهب بمديرية أمن الجيزة، والملازم شرطة مصطفى يحي جاويش من قوات الأمن المركزي بشمال سيناء.

وحضر الندوة الفريق صدقي صبحي رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية واللواء محمد ابراهيم وزير الداخلية وكبار قادة القوات المسلحة.

وتضمنت الندوة محاضرة بعنوان “رسالة الإسلام للإنسان”، استعرض خلالها الدكتور سعد الدين الهلالي أحد علماء الأزهر الشريف العديد من القيم والمبادئ الإنسانية التي حثنا عليها الدين الإسلامي الحنيف من التضحية وإنكار للذات والتلاحم والتكاتف تحت راية الوطن، من أجل بناء أسس راسخة للمستقبل.

وألقى السيد أحمد أبوالغيط وزير الخارجية الأسبق وأحد المعاونين في التخطيط للأمن القومي المصري خلال مرحلة الإعداد لحرب أكتوبر محاضرة بعنوان القرار السياسي وانعكاساته على القرار العسكري تناولت التحديات التي واجهت صانع القرار السياسي خلال تلك الفترة من أجل الحشد السياسي والعسكري للمعركة.

وأكد أبوالغيط أن حرب أكتوبر كانت معركة سياسية ودبلوماسية دعمت النجاحات العسكرية على الأرض وحققت هدف مصر بفرض التفاوض على إسرائيل من أجل الانسحاب الكامل من سيناء والحصول على تسوية عادلة للقضية الفلسطينية.

وتحدث أيضا كل من الفنان سمير الاسكندراني والفنانة سهير المرشدي والشاعرة إيمان البكري عن دور الفن في حفظ ذاكرة الأمة وتجسيد القيم والبطولات والتضحيات التي صاحبت الانتصار العظيم.

شاهد أيضاً

536936_e

حل بديل من شركة طيران الإمارات بعد الحظر الأمريكي على الحواسيب

وجدت شركة طيران الإمارات “حلا بديلا” للسماح لركابها بتشغيل كمبيوتراتهم بعد الحظر الذي أصدرته الولايات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *