الرئيسية » أهم الأخبار » قتيلان و14 مصابا في اشتباكات الأهالي مع أنصار الإخوان

قتيلان و14 مصابا في اشتباكات الأهالي مع أنصار الإخوان

TOPSHOTS-EGYPT-POLITICS-UNREST-DEMO

قال الدكتور أحمد الأنصاري، رئيس هيئة الإسعاف، إن قتيلين و14 مصاباً سقطوا خلال مظاهرات  ما سموها “جمعة الوفاء للشهداء” التي دعت إليها جماعة الإخوان المسلمين والتحالف الوطني لدعم الشرعية، الجمعة، بالقاهرة والمحافظات المختلفة.

وأوضح الأنصاري لصحيفة “المصري اليوم” أن قتيلا سقط بالإسكندرية، وسقط آخر ببني سويف، وأن 6 مصابين سقطوا بالإسكندرية، و6 بالشرقية، بالإضافة لمصابين ببني سويف، وأشار إلى أن “الإصابات ناتجة عن طلقات نارية، وخرطوش، بالإضافة إلى بعض الكسور والكدمات”.

وكانت مراسلة قناة “العربية” قد أفادت بسقوط قتيل و6 جرحى في الاشتباكات التي نشبت اليوم الجمعة  بين المشاركين في مسيرات الإخوان المسلمين بالإسكندرية، مع أهالي مناطق سيدي جابر ومصطفى كامل شرق الإسكندرية، حيث استخدم فيها الطرفان الخرطوش، والتراشق بالحجارة والزجاجات الفارغة.

كما سادت حالة من الكر والفر بين الجانبين في شارع مصطفى كامل المؤدي إلى مستشفى القوات المسلحة، واستخدم أنصار المعزول محمد مرسي طلقات الخرطوش والعصي والأسلحة البيضاء في الاعتداء على الأهالي، ما دعا السكان إلى الانضمام إليهم ومطاردة الإخوان في الشوارع الجانبية.

وانطلق اليوم عدد من أنصار جماعة الإخوان المسلمين في ثلاث مسيرات احتجاجية ظهراً ضمن فعالياتهم الاحتجاجية في ذكرى مرور شهر على فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة.

وخرجت المسيرات علي أنغام الأغاني المؤيدة للرئيس السابق محمد مرسي, رافعين الأعلام المصرية وعلامات رابعة العدوية ذات اللون الأصفر بالإضافة الى صور للضحايا الذين سقطوا خلال عمليات فض الاعتصام.

كما ردد المتظاهرون هتافات مناوئة للفريق عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع ومطالبة بعودة مرسي للحكم مرة أخرى من بينها “يسقط يسقط حكم العسكر”, “الانقلاب هو الإرهاب”, “سيسي يا سيسي مرسي هو رئيسي”.

وقام بعض المشاركين بتوزيع بيانات على المواطنين بمقاهي كورنيش المدينة في المسيرة التي خرجت من محيط مكتبة الإسكندرية باتجاه كوبري ستانلي والتي من المقرر أن تتلاقى مع مسيرتي العوايد وسيدي بشر.

وقام المتظاهرون بتشغيل الأغاني المؤيدة للرئيس المعزول عبر مكبرات الصوت, ملوحين بأيديهم بعلامات رابعة العدوية.

وكانت مناوشات قد اندلعت بين أنصار مرسي ومعارضين لهم بمحيط مسجد القائد ابراهيم عقب صلاة الجمعة بعد أن تبادلوا الهتافات ثم تطورت الى تراشق بالحجارة والزجاجات الفارغة.

وتمكن المناصرون للفريق عبد الفتاح السيسي, ولخارطة الطريق التي حددتها القوات المسلحة من السيطرة على الميدان بعد فرار أنصار مرسي حتى لا تتطور الاشتباكات.

شاهد أيضاً

عاجل الكويت

عاجل… الخارجية الإيرانية تستدعي القائم بالأعمال الكويتي وتسلمه مذكرة احتجاج

عاجل… الخارجية الإيرانية تستدعي القائم بالأعمال الكويتي وتسلمه مذكرة احتجاج

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *