الرئيسية » منوعات » وفاة مريض السمنة السعودي ماجد إثر أزمة تنفس حادة

وفاة مريض السمنة السعودي ماجد إثر أزمة تنفس حادة

1

أعلن المستشفى المركزي في الدمام “البرج الطبي” وفاة المريض ماجد الدوسري المُصاب بفرط السمنة والمنوَّم في المستشفى منذ عامين، صباح اليوم الثلاثاء، في غرفة العناية المركزة، إثر إصابته بالتهاب رئوي بدأ معه الجمعة الماضية.

وفشل الأطباء في إنقاذ المريض الذي كان ينتظر نقله إلى الولايات المتحدة الأميركية تنفيذاً لأمر ملكي بعلاجه من السمنة المفرطة، وتم إعطاؤه مضادات للالتهاب، غير أن وضعة واصل التدهور وعانى من نقص الأوكسجين في الدم وزيادة نسبة ثاني أوكسيد الكربون بعد فشل الرئة في العمل.

وكان فريق طبي متخصص قدم من أميركا كشف على ماجد وأجرى له الفحوص الطبية المطلوبة، وطلب من الشاب المريض تخفيف وزنه، إلا أنه دخل في حالة أزمة تنفس حاد توفي على إثرها.

وتم نقل ماجد بعد الظهر عبر سيارة إسعاف خاصة لمركز غسل الموتى تمهيداً للصلاة عليه ودفنه في مقبرة الدمام.

بيان مديرية الشؤون الصحية بالشرقية

من جانبها، أكدت مديرية الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية أن مريض السمنة ماجد الدوسري، الذي توفي صباح اليوم، نُقل لقسم العناية المركزة لإصابته بالتهاب رئوي حاد لم يستجب للعلاجات الطبية المتبعة، حيث ساءت حالته وحدث توقف للقلب والجهاز التنفسي مع اشتباه حدوث جلطة رئوية.

وأصدرت مديرية الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية بياناً إعلامياً ذكرت فيه: “انتقل إلى رحمة الله ماجد الدوسري المنوم بمجمع الدمام الطبي بقسم العناية المركزة، والذي كان يعالج من السمنة المفرطة واضطرابات الغدد الصماء، حيث كان يعاني من نوبات متكررة من هبوط مستوى الأوكسيجين بالدم، وقد تم نقله مؤخراً إلى قسم العناية المركزة لإصابته بالتهاب رئوي حاد، ولم يستجب للعلاجات الطبية المتبعة، حيث ساءت حالته وحدث توقف للقلب والجهاز التنفسي مع اشتباه حدوث جلطة رئوية، ما أدى لوفاته صباح اليوم الثلاثاء”.

وبينت أن المريض كان يخضع لبرنامج تأهيلي مكثف لخفض السمنة المفرطة، حيث بلغ وزنه 380 كيلوغراماً، وذلك حسب الخطة الموصى بها من الفريق الطبي الذي تم استدعاؤه من أحد المراكز المتخصصة بالولايات المتحدة الأميركية لتقييم الحالة وتهيئتها للنقل لاحقاً لإكمال العلاج لديهم، تنفيذاً لتوجيهات المقام السامي بعد تعذر نقله بالإخلاء الطبي في وضعه الحالي.

وكان ماجد وشقيقته رنا يعانيان من مرض السمنة المفرطة، حيث تجاوز وزنه 380 كيلوغراماً بينما لم يتجاوز عمره 26 عاماً، ويعاني من ترهل البطن الذي جلب له حزمة من الأمراض ومشكلات في التنفس والقلب، وكان خادم الحرمين الشريفين قد وجّه بعلاج ماجد وأخته رنا التي تعاني هي الأخرى مرض السمنة المفرطة.

شاهد أيضاً

731891-1

رجل يصنع كرسياً متحركاً لسمكة زينة مريضة

لم تعد الكراسي المتحركة حكراً على البشر الذين يعانون من إعاقات، وخاصة بعدما قام عامل …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *