الرئيسية » خارجيات » شرطة مصر تعلن حالة الطوارئ بعد رصد مكالمات للإخوان

شرطة مصر تعلن حالة الطوارئ بعد رصد مكالمات للإخوان

 

أعلنت الشرطة المصرية حالة الطوارئ في كافة أقسامها ومراكزها، بعد قيام عدد من عناصر الإخوان بالاعتداء على بعض المراكز وأفراد الشرطة. وكشفت وزارة الداخلية المصرية في بيان نشرته عن وجود مخطط لجماعة الإخوان المسلمين يهدف إلى مهاجمة مراكز الشرطة في عدد من المحافظات المصرية. وأضاف بيان وزارة الداخلية أنها رصدت صدور تعليمات من قيادات إخوانية إلى كوادرها بمحافظات القاهرة، وبني سويف، والمنيا وأسيوط، بمهاجمة مقرات الشرطة.

كما أكدت الوزارة أن قوات الأمن ستقوم بالتصدي لتلك المحاولات والعمل على إحباطها، مجددة تحذيرها لمناصري الجماعة والرئيس المعزول محمد مرسي، الاقتراب من أي منشأة شرطية أو حكومية تحت طائلة القانون.

يأتي ذلك بعد إطلاق عناصر من جماعة الإخوان المسلمين النار على قسم شرطة حلوان جنوب القاهرة، وبعد أن أعلنت وزارة الصحة عن مقتل ضابط، و4 مجندين، وإصابة 16 من عناصر الشرطة والجيش، إثر الاشتباكات المحيطة بميداني رابعة العدوية والنهضة.

إلقاء القبض على 150 مسلحاً

وفي سياق متصل، أعلن مصدر أمني مسؤول في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط أن أجهزة الأمن المصرية تمكنت من إلقاء القبض على 150 شخصاً من الإخوان المسلمين في اعتصام ميدان النهضة بالجيزة بحوزتهم أسلحة نارية وبيضاء، مؤكداً أنه تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال المذكورين وإخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيق.

وناشد المصدر الأمني المعتصمين بميدان رابعة العدوية مجدداً الانصراف من الميدان بأمان عبر المنفذ المخصص لهم بطريق النصر المؤدي إلى شارع الاستاد البحري، وكذلك معتصمو النهضة باتجاه شارع الجامعة المؤدي إلى ميدان الجيزة. إلى ذلك، ألقت الأجهزة الأمنية القبض على 50 شخصاً من الإخوان برابعة العدوية بحوزتهم أسلحة بيضاء وأسطوانات غاز وهراوات غليظة.

كما اعتقلت قوات الأمن عدداً من مناصري الإخوان المسلحين ومنهم “أحد العناصر المسلحة وبحوزته مدفع متعدد وكمية من الطلقات الحية بميدان النهضة، بالإضافة إلى عدد كبير من العناصر التي قامت بإطلاق أعيرة نارية على القوات”، بحسب ما جاء في بيان لوزارة الداخلية.

شاهد أيضاً

547510_e

العاهل الأردني: لن أفرط بحق ابني

قام العاهل الملك عبدالله الثاني، بزيارة بيت عزاء محمد زكريا الدوايمة، الذي قتله رجل أمن …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *