الرئيسية » تكنالوجيا » “أنونيماس” تعلن حرباً على دمشق.. وسوريا بلا إنترنت

“أنونيماس” تعلن حرباً على دمشق.. وسوريا بلا إنترنت

 

قالت شبكة “أنونيماس” العالمية، التي تجمع العديد من قراصنة الإنترنت، إنها ستسعى لإغلاق المواقع الحكومية السورية في أنحاء العالم، رداً على قطع خدمات الإنترنت في البلاد فيما يعتقد أنه يهدف إلى إسكات المعارضة
السورية.

وانقطعت الاتصالات في سوريا منذ أمس الخميس عندما توقفت خدمات الإنترنت في منتصف اليوم، كما تعطلت خطوط الهاتف الأرضي وشبكات الهاتف المحمول بشكل كبير.

وقالت شبكة “أنونيماس”، وهي تجمع واسع يضم جماعات تسلل على الإنترنت تعارض الرقابة على الشبكة العنكبوتية، إنها ستسعى لإزالة كل المواقع الإلكترونية التابعة لحكومة الأسد خارج سوريا بدءاً بمواقع السفارات.

وبحلول الساعة 10:00 بتوقيت غرينتش اليوم الجمعة، كان موقع السفارة السورية في بلجيكا معطلاً، لكن موقع السفارة السورية في الصين الذي قالت “أنونيماس”، إنها ستبدأ به هجومها كان لا يزال يعمل. وتعطلت معظم مواقع الوزارات السورية، لكن هذا التعطل ربما يكون بسبب انقطاع الإنترنت في سوريا.

شاهد أيضاً

857684-1

هكذا سيكون مصير الإنترنت بعد عشر سنوات

توقع الرئيس التنفيذي السابق لشركة غوغل إريك شميت، أن تتغير شبكة الإنترنت بشكل كلي في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *