الرئيسية » أهم الأخبار » مانشستر يونايتد يبدأ حقبة مويز بتتويجه بلقب درع الاتحاد الإنجليزي

مانشستر يونايتد يبدأ حقبة مويز بتتويجه بلقب درع الاتحاد الإنجليزي

 

بدأ مانشستر يونايتد، بطل الدوري، حقبة مدربه الجديد الاسكتلندي ديفيد مويز باحراز لقب درع المجتمع (الدرع الخيرية سابقا) للمرة العشرين في تاريخه (رقم قياسي)، وذلك بفوزه على ويغان اثلتيك، بطل الكأس، 2-صفر اليوم الاحد على ملعب “ويمبلي”.
وكان يونايتد يخوض مباراته الرسمية الاولى بقيادة مويز الذي خلف مواطنه الاسطورة اليكس فيرغوسون في نهاية الموسم الماضي، وقد بدأها مدرب ايفرتون السابق بمنح الجناح الشاب ويلفريد زاها مشاركته الاساسية الاولى بقميص “الشياطين الحمر” الذين انضم اليهم من كريستال بالاس.
وبالمجمل خاض يونايتد الذي يفتتح حملة الدفاع عن لقب الدوري السبت المقبل في مواجهة مضيفه سوانسي سيتي، اللقاء بتشكيلة اختلفت بسبعة لاعبين عن اللقاء الاخير الذي لعبه بقيادة فيرغوسون وكان ذلك امام وست بروميتش البيون (5-5).
وكما كان متوقعا لم يكن المهاجم واين روني الذي يسعى تشلسي للحصول على خدماته، ضمن تشكيلة يونايتد بسبب اصابة في كتفه، فيما لعب الهولندي روبن فان بيرسي وحيدا في خط المقدمة وبمؤازرة من زاها وداني ويلبيك، وكان نجم ارسنال السابق بطل المباراة بتسجيله الهدفين.
وفي الجهة المقابلة، كان ويغان يخوض مباراته الرسمية الثانية مع مدربه الجديد اوين كويل الذي خلف الاسباني روبرتو مارتينيز المنتقل للاشراف على ايفرتون بدلا من مويز بالذات.
وكان ويغان الذي هبط في نهاية الموسم الى الدرجة الاولى، افتتح موسمه بالفوز على بارنسلي 4-صفر.
يذكر ان ويغان توج الموسم الماضي بطل لكأس انكلترا للمرة الاولى في تاريخه بفوزه في النهائي على مانشستر سيتي 1-صفر.
واستهل يونايتد اللقاء بشكل مثالي حيث تمكن من افتتاح التسجيل منذ الدقيقة 6 بكرة رأسية من فان بيرسي اثر عرضية من الظهير الفرنسي باتريس ايفرا.
ثم تعرض فريق مويز لضربة حين اضطر المدرب الاسكتلندي الى اجراء تبديل مبكر بسبب اصابة البرازيلي رافايل دا سيلفا الذي ترك مكانه لكريس سمولينغ (16).
وكان هذا التغيير الوحيد الذي طرأ على الشوط الاول الى جانب هدف يونايتد اذ بقيت النتيجة على حالها حتى بداية الشوط الثاني حيث ضرب فان بيرسي مجددا وعزز تقدم فريقه من تسديدة بعدية تحولت من الدفاع وخدعت الحارس سكوت كارسون (59)، قبل ان يجري مويز تبديله الثاني باخراج زاها وادخال الاكوادوري انتونيو فالنسيا (60)، ثم الثالث بادخال البرازيلي اندرسون بدلا من الويلزي المخضرم راين غيغز (39 عاما) الذي توج بلقبه التاسع في البطولة بصيغتيها القديمة والجديدة وذلك في موسمه الرابع والعشرين بقميص يونايتد (بدأ مشواره مغه موسم 1990-1991).
ثم اجرى مويز تبديلين اخرين، لان المباراة تعتبر ودية تحضيرية للموسم، حيث اخرج ويلبيك وفان بيرسي وادخل الياباني شينجي كاغاوا والبلجيكي الشاب عدنان جانوزاج (81 و82) دون ان يطرأ اي تعديل على نتيجة المباراة التي كان فيها يونايتد الطرف الافضل على الاطلاق.

شاهد أيضاً

عاجل الكويت

#عاجل… #السعودية تؤيد إجراءات #الكويت تجاه البعثة الدبلوماسية الإيرانية

أعرب مصدر مسؤول في وزارة الخارجية السعودية عن تأييد المملكة العربية السعودية الكامل للإجراءات التي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *