الرئيسية » محــليــات » المواصلات: قرار وزاري بحظر قيادة الدراجة البحرية لمن دون الـ 18 عاما

المواصلات: قرار وزاري بحظر قيادة الدراجة البحرية لمن دون الـ 18 عاما

 

كويت نيوز: اصدر وزير المواصلات ووزير الدولة لشؤون الاسكان م. سالم الاذينة قرارا وزاريا بشأن الشروط والضوابط التنظيمية لاستخدام الطرادات والدراجات البحرية وما في حكمها بناء على ما تقتضية المصلحة العامة من اعادة تنظيم مرفق النقل البحري بدولة الكويت.

وقال وكيل الوزارة م. حميد القطان لقد تم اعتماد هذا القرار الوزاري بالتعاون والتنسيق ما بين الادارة البحرية وادارة الشئون القانونية بوزارة المواصلات وخفر السواحل في وزارة الداخلية وذلك حفاظا على ارواح مستخدمي ومرتادي البحر ولتنظيم هذا النشاط وفقا لنظم ومعايير السلامة العالمية.

واضاف القطان في تصريح صحافي ان القرار حدد استخدام الطرادات والدرجات البحرية وما في حكمها وفقا لبعض الشروط والضوابط التنظيمية منها، انه يحضر على أي شخص قيادة طراد او دراجة بحرية او ما في حكمها دون حصوله على رخصة نوخذه “ب” وفقا للشروط الواردة بالقرار الوزاري رقم (3567) لسنة 2013، كما يحظر على أي شخص قيادة طراد او دراجة بحرية او ما في حكمها لممارسة أي نشاط بحري إلا بعد التسجيل لدى الإدارة المختصة وبعد مطابقتها للشروط والضوابط وتقديمه للمستندات اللازمة (سند الملكية_ وثيقة تأمين تغطي مدة الترخيص _ البيان الجمركي _البطاقة المدنية) وذلك بعد إجراء المسح البحري ودون الإخلال بمتطلبات الأمن والسلامة والمحافظة على سلامة الرواح في البحار والبيئة.

كما نص القرار على ان تصدر الإدارة المختصة بعد اتمام إجراءات التسجيل والمسح شهادة أو رخصة إثبات الملكية طبقا للنماذج المعدة لذلك وسداد التعرفة المقررة بواقع (16 د.ك) ستة عشر دينار كويتي مقابل التسجيل والمسح البحري، وتخضع الطرادات والدرجات البحرية وما في حكمها للتفتيش الدوري السنوي ويحصل مبلغ وقدره(6 د.ك) ستة دنانير كويتي عند التجديد السنوي من قبل الإدارة المختصة، كما يجب على مستخدمي الطراد والدراجة البحرية وما في حكمها حمل شهادة التسجيل الأصلية بالنسبة للطراد ورخصة الدراجة البحرية بالنسبة للدراجة البحرية وما في حكمها اثناء الإبحار على ان تكون صلاحيتها سارية.

واضاف القطان كذلك يجب الا يقل عمر قائد الطراد أو الدراجة البحرية وما في حكمها أو مستأجرهما عن 18 عاما، ويجب عند اصطحاب من يقل عن ذلك السن أن يكون برفقة القائد وتحت مسئولية مع ضرورة ارتداء سترة النجاة والالتزام بجميع متطلبات الأمن والسلامة، بالإضافة الى شرط إجادة قائد الطراد  أو الدراجة البحرية وما في حكمها السباحة بمستوى يمكنه من مواجهة أي حادث فجائي وتقديم الشهادة الدالة على ذلك للإدارة المختصة، ومراعاة التحرك ببطء من نقطة الانطلاق الى مسافة 200 متر من الشاطئ وعند العودة، ويسري كذلك هذا الأمر عند الإبحار في الممرات المائية (الخوارير).

واكد على ان القرار حظر الاقتراب أو التوقف على الشاطئ لمناطق السباحة العامة والشاليهات والمتنزهات الخاصة والعامة المحظورة والممنوعة بمسافة لا تقل عن 300 متر، وحظر القيام بأي سباقات بحرية دون الحصول على ترخيص مسبق من الإدارة المختصة بالتنسيق مع الإدارة العامة لخفر السواحل، والتأكد من وجود رقم التسجيل في صدر الطراد والدراجة البحرية وما في حكمها على الجانبين بصورة ظاهرة وواضحة، ويحظر على مستخدمي الدراجات البحرية وما في حكما الابتعاد عن الشاطئ بمسافة 2 ميل بحري من نقطة الانطلاق مع عدم الاقتراب من المناطق المحظورة والممنوعة والسفن التجارية او النفطية بمسافة لا تقل عن 300 متر، اضافة الى حظر ارتياد الدراجات البحرية وما في حكمها بعد غروب الشمس، وعند التواجد بعرض البحر يجب مغادرة البحر قبل غروب الشمس بساعة على الأقل و يحظر على مستخدمي الدراجات البحرية القيادة باستهتار ورعونة وتعريض حياة الأخرين للخطر أو مخالفة الآداب العامة أو ارتكاب أي فعل مجرم قانونيا.

وتابع القطان اما بخصوص الشركات والمؤسسات والمكاتب التي تتعامل بنشاط بيع أو شراء أو تأجير الطرادات والدراجات البحرية وما في حكمها فيجب ان تلتزم وفقا للقرار على تسجيل أسمائها وكافة بياناتها لدى الإدارة المختصة  وعدم تسليم المبيع للمشتري إلا بعد الانتهاء من إجراءات التسجيل وفقا للإجراءات المقررة قانونا، وان تكون الشركات والمؤسسات والمكاتب مسئولة مسئولية كاملة عن التأكد من استيفاء المشتري أو المستأجر للشروط الواردة بهذا القرار، والتأكيد على ضرورة تواجد مشرف أو اكثر يجيد السباحة والإسعافات الأولية والإنقاذ متواجد بمحيط التأجير وبعرض البحر للتأكد من سلامة مرتادي الطرادات والدراجات البحرية وما في حكمها والتزامهم بتطبيق كافة احكام هذا القرار.

شاهد أيضاً

547093_e

البلدية: تحصيل رسوم قدرت بـ37610 دينار وارسال 1447 مخالفة للقانونية

أعلنت إدارة العلاقات العامة ببلدية الكويت عن تواصل انجازات قسم إزالة المخالفات بالعاصمة خلال ستة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *