الرئيسية » الاقتصاد » «بلومبيرغ»: العراق ينظر للكويت كملاذ آمن اقتصادياً

«بلومبيرغ»: العراق ينظر للكويت كملاذ آمن اقتصادياً

918978-1

تناولت وكالة بلومبيرغ الإخبارية تطور العلاقات السياسية والاقتصادية بين الكويت والعراق، مشيرة إلى زيارة صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد إلى بغداد في وقت سابق من هذا الصيف، والتي سبقتها زيارة الرئيس العراقي برهم صالح للكويت للمرة الأولى في الشتاء الماضي، ثم التصريح الإيجابي الذي أدلى به رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي الشهر الماضي، والذي أكد خلاله على أن الآفاق والفرص المستقبلية بين البلدين أكبر بكثير من المخاوف والعقبات.

ومضت الوكالة إلى القول بأن بناء الثقة الديبلوماسية بين البلدين، له هدف استراتيجي كبير بالنسبة للعراق، الذي واجه أزمات إقليمية فضلا عن التوترات الجيوسياسية بالمنطقة، حيث يعترف العراق بالكويت كملاذ آمن نسبيا، نظرا لاحتفاظها بعلاقات ودية مع مختلف الدول والاطراف المؤثرة في المنطقة، على نحو يسمح لها بتعميق العلاقات الاقتصادية مع العراق دون إثارة الشكوك أو المواقف غير المريحة.

فرصة استثمارية

أما بالنسبة للكويت، فقالت الوكالة إن العراق طالما كان سوقا وفرصة استثمارية ضخمة على عتبة بوابة الكويت، فضلا عن كونه ابتعادا عن التوترات الأخرى في شبه الجزيرة العربية، حيث تشعر الكويت بأن العراق هو أحد الأماكن في المنطقة التي يمكنها أن تبسط فيها نطاق سياستها الخارجية.

ورأت «بلومبيرغ» أن هذا التداخل في المصالح يؤتي ثماره بالفعل لكلا البلدين، حيث يجري التخطيط بينهما لتطوير حقول نفط مشتركة، أحدهما في منطقة صفوان.

كما أن الكويت تساعد العراق في تطوير حقول الغاز في جنوب العراق، وبالنسبة لبغداد، فإن هذه المشروعات تحمل إمكانية تطوير إستراتيجية لصناعة الهيدروكربون تكون مستقلة عن المصالح النفطية للدول الأخرى في المنطقة.

وانتهت وكالة بلومبيرغ إلى القول بأنه خارج نطاق النفط، فقد وعدت الكويت بالاستثمار بكثافة في إعادة إعمار المدن العراقية التي تضررت بالحرب، إضافة إلى خطط لإنشاء مناطق اقتصادية خاصة على الحدود، مما يتيح لكل جانب حرية الوصول إلى أسواق الطرف الآخر، ومن أجل ذلك زار وزيرا التجارة في كلا البلدين الشهر الماضي موقعا محتملا في صفوان لإحدى هذه المناطق المزمع إقامتها.

شاهد أيضاً

22bca34a-7cb4-47db-925a-fc55dc892ab1

بنك #الكويت المركزي يحتفل بـ #اليوم_الوطني_السعودي

توشح بنك الكويت المركزي باللون الأخضر احتفالا باليوم الوطني السعودي الذي يوافق 23 سبتمبر من …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *