الرئيسية » تكنالوجيا » حرب تنافسية إشتعلت بين سوني ومايكروسوفت في أمريكا

حرب تنافسية إشتعلت بين سوني ومايكروسوفت في أمريكا

 

حرب تنافسية إشتعلت بين”سوني” و”مايكروسوفت” بقوة في أكبر وأهم معرض للترفيه الإلكتروني في العالم يمتزج الخيال العلمي بالعالم الافتراضي.

وفي معرض E3 في لوس أنجلوس في ولاية كاليفورنيا الأميركية، تسعى أكبر شركات الألعاب الإلكترونية إلى تقديم أحدث ابتكاراتها. وتحولت المساحات حول قاعة المحاضرات في المعرض إلى حلبة لتبارز عملاقي صناعة الألعاب الإلكترونية سوني ومايكروسوفت، وذلك عبر الإعلان عن ميزات النسخ الجديدة لأجهزة ألعابهما وأسعارها، لا سيما “بلاي ستايشن 4″ و”أكس بوكس 1″.

ومن الميزات التي ستتمتع بها “بلاي ستايشن 4″ أنها لا تتطلب اتصالاً دائماً بالإنترنت، كما أن المستخدم يمكنه أن يعيد بيع لعبته أو إعارتها لصديق أو الاحتفاظ بها.

ويقول جاك تريتون، المدير التنفيذي لشركة سوني: “نضع المستهلك دائماً في المرتبة الأولى، ونحن بطبيعة الحال شركة تريد الربح، لكن إذا جعلت المستهلك سعيداً ستكسب ولاءه”.

وفي المقابل، تتعرض شركة مايكروسوفت لانتقادات بسب عدم إمكانية استخدام مشتري جهاز “أكس بوكس 1″ لبرامج مستعملة، كما أن الجهاز يتطلب إيصاله مرة واحد على الأقل بالإنترنت خلال 24 ساعة.

ومن جهة أخرى، يتيح الجهاز الوصول الفوري إلى الأفلام والبث التلفزيوني المباشر والموسيقى، وكذلك متصفح “إنترنت إكسبلورر”، كما يمكن للمستخدمين التحكم بخصائص الجهاز عبر الأوامر الصوتية.

ويقول يوسف مهدي، نائب مدير التسويق في مايكروسوفت إن “أكس بوكس 1″ سيوجد “نظاماً متكاملاً من التسلية داخل المنزل”.

ويصل سعر “بلاي ستايشن 4″ إلى 399 دولاراً، مقابل 499 دولاراً لـجهاز “أكس بوكس 1″.

شاهد أيضاً

731502-1

في مايو المقبل.. رجل شرطة آلي في دبي!

أصبح الخيال العلمي، الذي كان الناس يشاهدونه في السينما والأفلام، قاب قوسين أو أدنى من …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *